Taroudant24 - تارودانت 24 الإخبارية جريدة إلكترونية مغربية متجددة على مدار الساعة Taroudant24 - تارودانت 24 الإخبارية جريدة إلكترونية مغربية متجددة على مدار الساعة
آخر الأخبار

آخر الأخبار

آخر الأخبار
آخر الأخبار
جاري التحميل ...

سوس24.أحزاب تقدم توصيات للرفع من حضور المرأة في الحياة السياسية





مع اقتراب موعد الانتخابات، يعود إلى الواجهة الحديث عن تمثيلية الشباب والنساء داخل الأحزاب والمؤسسات المنتخبة. وفي هذا الإطار، نظم المعهد الديمقراطي الوطني، منتصف الشهر الجاري، ندوة تحت عنوان: "انتخابات 2016: نساء في الصدارة" على مدى ثلاثة أيام، بمشاركة مجموعة من الأحزاب المغربية التي خرج كل منها بتوصيات تهدف إلى تحقيق مبدأ المناصفة، والرفع من حضور المرأة في الحياة السياسية.

توصيات حزب العدالة والتنمية انصبت على ضرورة تدقيق المصطلحات القانونية في التشريعات لتفادي التأويل القانوني المضعف لحظوظ النساء، والتنصيص على إلزامية تطبيق هذه القوانين، إضافة إلى وضع كوطا نسائية لتمثيلية النساء على رأس اللوائح المحلية، مع إقرار الدعم المالي المعتبر لضمان تكافؤ الفرص مع باقي وكلاء اللوائح المنافسة في الدائرة الانتخابية نفسها.

ومن بين توصيات حزب العدالة والتنمية، أيضا، ضرورة إحداث لوائح جهوية للرفع من تمثيلية النساء لتحقيق الثلث في انتخابات 2016 في أفق الوصول إلى المناصفة، وإعادة النظر في لائحة الشباب باستعمال التناوب "شابة/شاب" للرفع من نسبة النساء مع تحقيق المناصفة.

من جانبه قدم حزب التقدم والاشتراكية توصيات تتجلى في توسيع اللائحة الوطنية إلى الثلث في أفق المناصفة، وتخصيص دوائر نسائية في إطار الكوطا الطوعية للأحزاب، مع تقديم الدعم المباشر للنساء الكفيل بضمان فوزهن في الدوائر المحلية، والعمل على خلق لجنة وطنية تتكون من جميع التمثيليات الحزبية من أجل الضغط والترافع لبلوغ المناصفة، مع العمل أيضا على الوصول إلى المناصفة في جميع هياكل الحزب.

أما حزب الاستقلال فدعا إلى الرفع من تمثيلية المرأة في الاستحقاقات المقبلة من 60 مقعد إلى 130 مقعدا تماشيا مع الفصل 19 من الدستور والفصل 1 من القانون التنظيمي لمجلس النواب، والرفع من قيمة الدعم المادي المخصص للنساء المرشحات في الدوائر الإقليمية، مع توسيع مشاركة المرأة في استحقاقات 2016 بإحداث الكوطا الطوعية في الأحزاب، واحترام المعايير وتكافؤ الفرص في اللائحة الوطنية مع الإبقاء على الفصل 5 من القانون التنظيمي لمجلس النواب، واعتماد المناصفة في وكلاء اللائحة الإقليمية.

بينما شدد حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية على ضرورة ترشيح عدد من النساء في إطار الكوطا الطوعية على رأس الدوائر المحلية من أجل تحقيق نسبة الثلث على الأقل على مستوى النتائج، وتحفيز الترشيحات النسائية بالدعم المالي المناسب لتغطية مصاريف الحملة الانتخابية، مع إشراك المنظمة الاشتراكية (OSFI) في إطار احترام المؤسسات الحزبية المعنية بالنساء واحترام قراراتها في ما يتعلق بالترشيحات، واحترام التمثيلية الجهوية في اللائحة الوطنية بتنسيق مع الأجهزة المحلية لكل من الحزب والمنظمة، واعتماد آلية ديمقراطية مؤسساتية لترتيب المرشحات في اللائحة الوطنية.

عن الكاتب

تارودانت 24

التعليقات


جميع الحقوق محفوظة

Taroudant24 - تارودانت 24 الإخبارية جريدة إلكترونية مغربية متجددة على مدار الساعة