Taroudant 24 - جريدة تارودانت 24 الإخبارية Taroudant 24 - جريدة تارودانت 24 الإخبارية
آخر الأخبار

آخر الأخبار

آخر الأخبار
آخر الأخبار
جاري التحميل ...

سـلاح الجـو يطـرد الجزائـر

سـلاح الجـو يطـرد الجزائـر

سـلاح الجـو يطـرد الجزائـر

غيبتها قيادة القوات الجوية الأمريكية بالخارج عن تجمع رؤساء الأركان الأفارقة بالمغرب

غابت الجزائر المتهمة من قبل الأمم المتحدة بدعم الحركات الانفصالية، عن فعاليات الندوة السنوية الثامنة لرؤساء أركان القوات الجوية الأفارقة المنظمة حاليا بمراكش تحت رعاية الملك القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، وبمبادرة من قيادة القوات الجوية الأمريكية بأوربا وإفريقيا، من أجل مناقشة التحديات الأمنية الإقليمية وتعزيز الحوار بين كبار مسؤولي القوات الجوية بالقارة.

وتعتبر هذه الندوة بتعاون مع القوات الملكية الجوية المغربية، أرضية تمكن المشاركين من كبار مسؤولي القوات الجوية في ثلاثين بلدا إفريقيا من تطوير التعاون متعدد الأطراف.

وأعرب العابد علوي بوحميد، الجنرال دو ديفيزيون مفتش القوات الملكية الجوية، عن امتنانه لمسؤولي « أفريكوم» لمساهمتهم القيمة في تنظيم هذا الحدث الإقليمي، الذي سيشكل، على حد قوله ، تحولا كبيرا في المساندة والدعم المستمرين اللذين تقدمهما «أفريكوم» للدول الإفريقية.

وقال «إننا نقدر القيمة الحقيقية لهذه المبادرات الهادفة إلى تعزيز السلم والأمن والتعاون متعدد الأطراف في منطقتنا الإستراتيجية»، موضحا أنه تماشيا مع أهداف هذه الندوة، تسعى القوات الملكية الجوية إلى استغلال هذه الفرصة من أجل تعزيز تبادل التجارب، والممارسات الفضلى بين القوات الجوية الإفريقية والأمريكية.

وأكد الجنرال دو ديفيزيون علوي بوحميد ، على إرادة القوات الملكية الجوية لبحث مختلف سبل التعاون الثنائي ومتعدد الأطراف، وتطوير العلاقات « رابح – رابح» وتعزيز ثقافة التميز والتسامح وإرساء الأمن والديمقراطية بإفريقيا، وذلك بفضل الرؤية النيرة وريادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

من جهته، أشار الجنرال تود وولترس، قائد القوات الجوية الأمريكية بأوربا وإفريقيا إلى أن الهدف الأساسي لهذه الندوة ولجمعية القوات الجوية الإفريقية، التي أنشئت سنة 2015، يكمن في تمتين روابط الصداقة والتعاون والدعم المتبادل.

وقال إن هذا الملتقى يشكل أيضا، فضاء للتفكير حول الإمكانيات الكفيلة برفع كافة التحديات، ومناقشة الحلول المناسبة لمواجهة التهديدات العابرة للحدود، موضحا أن هذه التهديدات والمنظمات المتطرفة تمس ليس فقط أمن واستقرار إفريقيا بل أيضا المجتمع الدولي برمته.

وأكد أن محاربة الأفراد والجماعات المتطرفة تعتبر عنصرا أساسيا ضمن مهام «أفريكوم». وسلطت ستيفاني ميلي، المكلفة بالشؤون بالسفارة الأمريكية بالرباط، الضوء على أهمية هذا الحدث الأمني الذي يتناول هذه السنة موضوع الأمن بإفريقيا، الذي يعد – على حد قولها ، أمرا حيويا سواء بالنسبة إلى الدول الإفريقية أو الولايات المتحدة الأمريكية، مشددة على ضرورة التفكير في النماذج الكفيلة بتعزيز القدرات، علما أن الولايات المتحدة تتوفر على تجربة كبيرة وكفاءات تسعى لتقاسمها مع شركائها الأفارقة، معتبرة، أنها من الضروري تبني مقاربات شاملة تتجاوز الحدود لمحاربة التهديدات الجماعية للأمن.

وأشارت ميلي إلى أن الشراكة العريقة بين الولايات المتحدة الأمريكية والمغرب يستفيد منها ليس فقط البلدان، بل أيضا القوات المسلحة بدول المنطقة، التي تستفيد من تكوينات ومن التبادل مع القوات المسلحة الملكية، دون إغفال تقاسم التجربة المكتسبة في مجال محاربة الإرهاب.

ياسين قُطيب

عن الكاتب

تارودانت24 taroudant24

Taroudant 24 - جريدة تارودانت 24 الإخبارية
عامتعديل من يمكنه رؤية هذه المعلومات

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

Taroudant 24 - جريدة تارودانت 24 الإخبارية