U3F1ZWV6ZTE2NzI1MTAyMzY5X0FjdGl2YXRpb24xODk0NzIzMzYzMjU=
recent
أخبار ساخنة

التطرف يتسبب في ترحيل إمام مغربي من إسبانيا

التطرف يتسبب في ترحيل إمام مغربي من إسبانيا
التطرف يتسبب في ترحيل إمام مغربي من إسبانيا
طردت وزارة الداخلية الإسبانية إماما مغربيا يعمل بمسجد "سان أغوستين" ببلدية إليخيدو، التابعة لمدينة ألميريا بإقليم الأندلس، بناء على تقرير أعده مركز الدراسات الأمنية والاستخباراتية بالعاصمة مدريد.

وقالت الوزارة إن خُطب المغربي "عبد الوهاب، أ"، البالغ من العمر 40 سنة، تتضمن رسائل تحريضية وراديكالية، مضيفة أنه يعقد لقاءات خاصة داخل المسجد وفي أماكن سرية مع أشخاص يتبنون التوجهات الأيديولوجية نفسها.

وزاد المصدر الرسمي ذاته أن الشخص المطرود ينضاف إلى "لائحة القادة الروحانيين الإسلاميين الخمسة الذين جرى ترحيلهم إلى بلدهم الأصلي المغرب خلال السنة الجارية"، موردة بأنه يقيم بطريقة غير شرعية داخل التراب الأيبيري، فضلا عن ممارسته لنشاط "مخالف للأمن القومي".

من جهته، أوضح عبد الله مهنا، رئيس مركز أئمة مدينة ألميريا، أن المشتبه به يزاول مهمة الإمامة مؤقتا، بعدما قضى مدة ثمانية أشهر خطيبا بالمركز التعبدي لبلدية "لاموخورينا"، مبرزا أن يمارس عمله بشكل غير قانوني، لا سيما أنه لم يحظ باعتراف الهيئة الساهرة على تدبير الشأن الديني بالمنطقة.

وتابع الباكستاني مهنا، في تصريحات خص بها وكالة الأنباء الإسبانية "إفي"، أن قرار الطرد تم لأسباب إدارية وقانونية، خاصة أن المعني بالأمر يقيم بطريقة غير شرعية داخل إسبانيا، مؤكدا في الآن نفسه أن المصلين لا يحبون خطاباته التي كانت تحمل رسائل عدائية.

وأكد رئيس الهيئة الدينية أن الشخص المرحل يشتغل بشكل تطوعي ولم يسبق له أن اجتاز المقابلة التي تخول للأئمة ممارسة مهامهم وفقا لما تنص عليه التشريعات الإسبانية، موردا بأنه كان يقيم بهولندا بصفة قانونية، قبل أن يقرر الانتقال إلى إسبانيا لأسباب غير معروفة.

وأشار التقرير الاستخباراتي الإسباني إلى أن الإمام المغربي كان يشتغل خطيبا بمسجد "التوحيد" بمدينة قرطبة الجنوبية منذ شهر غشت 2017، موضحة أنه نال هذا المنصب نتيجة ضغوطات من أشخاص ذوي النفوذ داخل المركز التعبدي نفسه، الذين تم اعتبارهم متطرفين بفعل طبيعة الأفكار التي يدافعون عنها.

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة