ورغم فشل الإطلاق، يظهر الفيديو كفاءة نظام الطوارئ في صاروخ "سويوز" حيث تم فصل حجرة رواد الفضاء وقذفها بعيدا ليتمكنا فيما بعد من الهبوط بسلام.
وقال محققون روس، الخميس، إن الفشل نتج عن تلف جهاز استشعار خلال عملية تجميع الصاروخ الحامل للمركبة في قاعدة فضائية بكازاخستان.
وأجبر رائدا فضاء أحدهما روسي والآخر أميركي على إلغاء مهمتها يوم 11 أكتوبر، بعد فشل عملية إطلاق الصاروخ مما دفعهما للهبوط الاضطراري على الأرض.
وكان على متن الرحلة الرائدان نيك هاغ من ناسا وأليكسي أوفشينين من وكالة الفضاء الروسية "روسكوزموس".
وقال كبير المحققين إيجور سكوروبوجاتوف وهو يقدم نتائج التحقيق الرسمي في الحادث إن صاروخين آخرين من طراز "سويوز" ربما يعانيان من المشكلة ذاتها وإنه ستجرى فحوص إضافية لعملية تجميع الصاروخ.
وحدث الخلل عند انفصال المرحلتين الأولى والثانية من محرك الدفع الصاروخي بعد نحو دقيقتين من الإقلاع من قاعدة "بايكونور" التي ترجع للحقبة السوفيتية في كازاخستان.