Taroudant 24 - جريدة تارودانت 24 الإخبارية Taroudant 24 - جريدة تارودانت 24 الإخبارية
آخر الأخبار

آخر الأخبار

آخر الأخبار
آخر الأخبار
جاري التحميل ...

روبرتاج.. وادي الطيور بأكادير.. حلم الحسن الثاني يخلع عنه أسماله البالية

روبرتاج.. وادي الطيور بأكادير.. حلم الحسن الثاني يخلع عنه أسماله البالية
روبرتاج.. وادي الطيور بأكادير.. حلم الحسن الثاني يخلع عنه أسماله البالية
لم تعد وادي الطيور تحمل بكل ما في الكلمة من معنى ذلك الوجه الذي أراده لها المغفور له الحسن الثاني، مبدع هذا المشروع، نفقت عديد من طيورها النادرة ولم تعوض، وانقرض كثير من وحيشها، وفقدت كثيرا من خضرتها وبهائها، فتحولت لدى عديدين إلى مجرد معبر من شارع الحسن الثاني باتجاه ساحة الوحدة المعروفة ب" القصعة" . أغلب المارين منها لا يقصدونها من أجل الاستمتاع، بل يختصرون المسافة ويتجنبون حركة المرور لبلوغ الكورنيش. 
وادي الطيور تتأهب اليوم للخروج من خرويفها  بثياب قشيبة تقطع مع الأسمال البالية التي حعلتها منبوذة سترتدي حلة جديدة تواكب التغيرات التي عرفتها المدينة، ولكي تكون واحدة من عناصر الجذب السياحي يؤكد مسؤول بالمجلس الإقليمي لأكادير الذي يدبر هذا المرفق.
مهمة إعادة الحياة إلى هذا  المشروع الترفيهي أناطها الحسن بيجديكن رئيس المجلس الإقليمي لأكادير، لمؤسسة العمران، باعتبارها مؤسسة عريقة في مجال التهيئة، وإعداد الدراسات التقنية، وسبق لها أن تقدمت بمشاريع تقنية تخص أبواب سوق الأحد، وقصبة أكادير أوفلا.
العمران سوس ماسة قامت بانتداب مكتب دراسات فرنسي من أجل تقديم مشروع جديد بعد مرور 36 سنة من عمر وادي الطيور خلالها نفقت طيور ولم تعوض وماتت قرود وغزلان وتحولت نباتات نادرة إلى مساحات جرداء. 
 حلم الحسن الثاني
 تعود الفكرة إلى  سنة 1982 حين أمر الحسن الثاني بإنشاء مشروع سياحي ترفيهي يجمع بين الماء والخضرة في قلب المنطقة السياحية، وأن يجلب له القائمون عليه مختلف أنواع الطيور والحيوانات من أنحاء أقطار مختلفة، يومها كانت أكادير تتربع عرش السياحة الوطنية بدون منازع، وكانت تستهوي الملك الراحل يتجول بين أحيائها فوضع تلك الفكرة التي تقوم على تهيئة ذلك المكان بالمنطقة السياحية ليصبح قطعة خضراء تتقاطع بها أصوات الوحيش القادم من كل البقاع ويمر منها وادي اصطناعي.
بين 1982 و1986 أصبح حلم ملك على أرض الواقع، سهر على تنزيله مكتب الدراسات دولي  فوق ثلاث هكتارات بقلب المنطقة السياحية لعاصمة الانبعاث، جلبت طيور ناذرة من آسيا وأستراليا وأمريكا اللاتينية، كما من اوروبا، واستقدمت حيوانات من قلب أدغال أفرقيا لكي تعيش مع الطيور فوق ثلاث هكتارات تتقاطع مع ثلاث شوارع رئيسية كبرى، شارع الحسن الثاني الممتد من حي البطوار حتى تالبورجت، وشارع محمد الخامس الذي ينطلق من القصر الملكي نحو الميناء، وشارع 20 غشت الذي يمر من خلف القصر الملكي وينتهي بمنتصف الكورنيش قرب " جور إينوي".
بإشراف من عمالة أكادير الكبير، تشكل وادي يسمع خريره من أعلى شارع محمد الخامس، كل من زاره إلى اليوم يعتقد أنه مجرى طبيعي وهبة من الله ينبع من بين الصخور، كما جلبت الطيور والحيوانات فأصبح المكان في عز جفاف الثمانينات جنة خضراء، تلهب مشاهدها كل من زار مدينة الانبعاث.
يشكل الوادي للساكنة إلى اليوم متنفسا حيث يجد الأطفال، ضالتهم في اللعب مند سنوات قبل أن تشرع البلدية في نشر هذه الألعاب قرب الأحياء فكان وادي الطيور الملاذ الوحيد لكي يلهو الصغار، كما تشكلت غابة صغيرة جمعت مختلف أنواع مخلوقات الله وضعت وسط زرائب وأقفاص حسب طبيعة عيش كل نوع ليشاهدها الزوار ويتعرفوا على اسمها ويكتسبوا معلومات عن موطنها من خلال اللوحات الملصقة بجوارها.
 "كلشي راح مع المجانية"
مجانية زيارة المرفق فتحت الأبواب أمام كل من هب ودب، بل حولته إلى معبر ومسلك من ضفة إلى أخرى، من أجل ذلك ارتفعت الأصوات مند سنوات تنادي بعودة الحديقة إلى "زمن لخلاص" للحد من التدفق العشوائي عليها.
وفي خضم هذا النقاش وبمبادرة من والي الجهة  بدأ مشروع هيكلة جديدة يختمر،  أطلق المجلس الإقليمي دراسة أولى رست على مكتب دراسات محلي غير أنها لم ترق والي الجهة الذي يرغب في إنجاز معلمة بمواصفات جديدة، وفي هذا الإطار  تم تكيف مؤسسة العمران لإنجاز دراسة وتصور جديدين وفاز مكتب دراسات دولي
مع مرور السنين ، حيوانات ماتت ولم تترك الخلف يرث القفص، وطيور نفقت ولم يتم جلب  خلف لها، اضحت أقفاصها مهجورة. النباتات النادرة التي شكلت انطلاقتها الأولى خلال سنة اندثرت، وبقي القليل منها.
يدير الحديقة 20 مستخدما بينهم موظفون تابعون للمجلس الإقليمي وحراس تابعون لشركة  خاصة متعاقدة مع المجلس الإقليمي للقيام بمهام الحراسة والنظافة ورعاية حوالي 40 نوعا من الطيور والحيوانات المتبقية، والقيام بأشغال البستنة.
ظلت وادي الطيور يقدم خدماته لعموم الزوار بالأداء، فكان هذا المرفق يغطي نفقاته، ويترك فائضا يضخ في ميزانية المجلس الإقليمي، وخلال سنة 2008 تم الاتفاق بين بلدية أكادير والمجلس الإقليمي على فتح هذا الفضاء في وجه عموم المواطنين مجانا، رغبة عبر عنها طار القباج عندما كان رئيسا للمجلس البلدي، فجرى الاتفاق على تقديم البلدية منحة سنوية لتغطية نفقات المرفق.
لكن منحة البلدية لم تسد كل النفقات، وعائدات كراء محلات تجارية تابعة للوادي لا تفي بالغرض ولا يؤدي مستغلوها الواجبات، يتحوز عليها خواص  وبعضها لا يشتغل، ويضاف غلى ذلك عائدات قطار صغير يقوم بجولات سياحية داخل المدينة.  
بقي الدجاج والحمام والماعز يسيطر على مساحات كبيرة مسيجة، وخارجه يحتل "الجاوج" أعلي الاشجار، والقطط بالعشرات تسيطر على المدخل الأول المفتوح على شارع الحسن الثاني لا تحتاج إلى تسييج أو حراسة، لا تبرحه بعدما وجدت فيه غداءها الدائم الذي يقدمه الزوار .
رغم ذلك ومن باب الإنصاف مازال المرفق على الحالة التي هو عليها، مقصدا لكل المغاربة الذين يفدون على المدينة لاقتناص أيام ممتعة بجوار الكورنيش، مازالت طيور استرالية وبعض الحيوانات المستقدمة من أفريقيا في ظل هذا الظروف تمتع الناظرين بشكلها وحرتها وأصواتهاـ تمكنت من اقتناص لحظة للتناسل فتركت الخلف قبل أن ترحل من هذه الدنيا.
شركة خاصة تسهر على تأمين الحراسة وفق صفقة عمومية لمدة ثلاث سنوات٬ توفر حارس محوري وعشرة حراس خلال فترة النهار٬ في مقابل ثلاثة حراس ليلا٬ بينما يصل عدد المستخدمين إلى 24 شخصا يتوزعون على فريق يعنى بالحيوانات والطيور وفريق يتكفل بأشغال البستنة وثالث يهتم بأشغال الصيانة وتنقية المجاري وسقي المساحات الخضراء وأعمال النجارة والكهرباء وغيرها,
 العمران والفرنسيون يدخلان وادي الطيور
لم تدخل مؤسسة العمران هذا الوادي بإسمنتها قصد تحويله إلى فيلات أو شقق، كما تبادر إلى أدهان عديدين، اقتحمته وفق اتقاقية مع المجلس الإقليمي مستغلة خبرتها في مجال التهيئة، للخروج بتصور كبير يعيد الحياة لحلم الحسن الثاني، ولتترك بصمتها بهذا المنتزه بعد نجاحها في إعادة التصاميم لمداخل سوق الأحد..
بدأ الإعداد لانبثاق وادي طيور بمواصفات جديدة، في إطار اتفاقية شراكة  مع مؤسسة العمران صادق عليها مجلس عمالة أكادير إداوتنان، خلال دورته العادية التي إنعقدت يوم عاشر شتنبر الاخير، وتروم  القيام بالدراسات التقنية لتأهيل الحديقة وإعطائها رونقا جديدا، ولكي تظهر في حلة جديدة مخالفة لماك كانت عليه.
 أول خطوة قامت بها الشركة تمثلت في إطلاق طلب عروض دولي لإعداد دراسة حددت لها المؤسسة  خمسة شهور لإنجازها، انطلقت مند بداية أكتوبر وينتظر أن تكون جاهزة بمنتهى شهر فبراير من السنة المقبلة.
الدراسة ستشمل الموقع برمته وتموقعه بين ثلاث شوارع، وما يخلفه ذلك من ضجيج قد يؤثر على الحيوانات، إلى جانب محاداته لساحة الامل التي تقام بها الأنشطة الفنية والاقتصادية على مدار السنة، انكب المكتب على دراسة مدى تثير ضجيج السيارات  والأضواء على الحيوانات والطيور لللبحث عن الحلول الممكنة ضمن الخبرة التي سيزود مؤسسة العمران بها.
وستنبثق من خلال تحليل ميداني شمولي، وقد اشترطت العمران ضمن توفر عروضها  مكتب الدراسات على مهندس معماري متخصص في الهندسة والمنتزهات ، ومهندس متخصص في المساحات الخضراء، وآخر متخصص في مجال الحيوانات، غلى جانب خبير في التصوير المعلوماتي.
وسبق لمكتب الخيرة الذي رست عليه صفقة إنجاز الدراسة الخاصة بهذا الوادي أن أنجز بالمغرب خبرة تحص مشروع نور للطاقة الشمسية بوارزات، ومشروع تهيئة الكرة الأرضية بالدار البيضاء، والمسرح الكبير للدار البيضاء، وقصبة الأوداية.
المكتب بدأ خبرته مند شهر بعقد مجموعة من اللقاءات مع فاعلين جمعويين ومع مختلف  المكلفين بالبيئة والثقافة والبيئة بالمدينة،  يكتفي حاليا بالاستماع وجمع الملاحظات، من أجل العمل على بلورة رؤية متقدمة
وحسب الدراسة التي تجري فإن الموقع الاستراتيجي للحديقة التي تربط بين ثلاثة من أهم شوارع المدينة ، فضلا عن كون أحد مداخلها منفتح على خليج أكادير، يعد واحدا من المميزات التي من شأن استغلالها على الوجه الامثل أن يعطي لهذا الموقع الترفيهي قيمة مضافة كبيرة.
وسيتم استغلال وتدعيم ما تتوفر عليه حاليا الحديقة من طيور وحيوانات  "غزلان ، وكنغر، ولاما،  إوز، وببغاوات ، وحمام ، وطيور المناطق الاستوائية" مع البحث عن طرق واشاكل لجعله يتكيف مع المكان.  الثروة النباتية المتنوعة ، والشلال الاصطناعي بدورها تدخل في صلب الخبرة التي تجري حاليا من أجل الخروج
بتصور مندمج ومتكامل لتأهيل وتجديد مرافق حديقة وادي الطيور بأكادير، حيث سيساهم في إعداد هذه الدراسة أخصائيون من ذوي التجربة في مجالات الهندسة المعمارية ، وعلم الحيوانات، وهندسة المشاهد ، وتدبير المشاريع السياحية ، والهندسة المعمارية الحضرية .

عن الكاتب

تارودانت24 taroudant24

Taroudant 24 - جريدة تارودانت 24 الإخبارية
عامتعديل من يمكنه رؤية هذه المعلومات

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

Taroudant 24 - جريدة تارودانت 24 الإخبارية