12353150665706248
recent
أخبار ساخنة

اعتقال رجل مطافئ نصب على " حراكة" وضلل الشرطة

الخط
اعتقال رجل مطافئ نصب على " حراكة" وضلل الشرطة

اعتقال رجل مطافئ نصب على " حراكة" وضلل الشرطة

أحالت الشرطة القضائية يوم اول أمس  على وكيل الملك بابتدائية أكادير عنصر من الوقاية المدنية على العدالة في حالة اعتقال، بتهمة حيازة الشيرا والنصب والإدلاء بوقائع يعلم بعدم صحتها.

وكان المتهم أوهم مجموعة من الشبان بقدرته على تهجيرهم إلى إسبانيا مستغلا موقعه، والظروف المرتبطة بعودة هاجس " الحريك " إلى الواجهة، وقيام مجموعة من شبان المنطقة بعمليات " حريك" نجحوا من خلالها في العبور نحو الضفة الأخرى.

المتهم استغل هذه المعطيات فتمكن من النصب على مجموعة من الشبان من بينهم ثلاثة واحد منهم قاصر تسلم 4500 درهما من كل واحد منهم ، ولم يف بوعده بتهجيرهم وظل يماطلهم، وأمام إصرارهم وملاحقتهم له في كل مكان لجأ إلى حيلة بليدة للتخلص منهم بصفة نهائية.

ضرب رجل المطافئ موعدا معهم في محطة الطاكسيات البطوار بداية هذا الأسبوع، وعند قدومهم والتقائه بهم، تمكن من دس كميات مختلفة من الشيرا وسط  أغراضهم، ثم انصرف على أن يعود إليهم بعد القيام بإجراءات. 

ظلوا يترقبون عودته ليستكمل معم باقي إجراءات الرحلة، وهم في حالة ترقب تفاجؤوا بالشرطة تحاصرهم بمحطة الطاكسيات فاقتادهم إلى مقرها وعند تفتيش أغراضهم عثرت على الشيرا مدسوسة بعناية وسط حقائبهم، ليبدأ السؤال حول مصدرها، فكان جوابهم موحدا.

أقروا بتلقائية بأن لا يد لهم في هذه القضية، ولا علم لهم بما دس داخل حقائب الظهر، تحدثوا كذلك بلسان واحد بأنهم كانوا بانتظار عنصر من الوقاية المدنية من أجل أن يستكمل معهم إجراءات التهجير السري بحرا خلال تلك الليلة.

هذه المعلومات جعلت الشرطة القضائية وبأمر من النيابة العامة تستدعي رجل المطافئ، وإخضاعه لبحث مفصل، وقد أسفر التحقيق معه إلى اعترافه بأن هو العقل المدبر لهذه العملية، وانه سعى إلى توريطهم  في ملف ترويج المخدرات لأنهم يلاحقونه في كل مكان ويطالبونه بأن يفي بوعده بعدما تسلم مستحقاته منهم.

واعترف بأنه وعدهم بان يساعدهم على بلوغ الضفة الإسبانية. اعترافات جعلت الشرطة تخلي سبيل الموقوفين الثلاثة، وإحالة المتهم على سجن أيت ملول من أجل الشروع في محاكمته خلال الأسبوع المقبل.

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة