12353150665706248
recent
أخبار ساخنة

الشركات الصينية تحث الموظفين على مقاطعة آبل دعمًا لهواوي

الخط
الشركات الصينية تحث الموظفين على مقاطعة آبل دعمًا لهواوي

الشركات الصينية تحث الموظفين على مقاطعة آبل دعمًا لهواوي

أعرب عدد متزايد من الشركات الصينية عن دعمهم لشركة هواوي تكنولوجيز بعد أن ألقت السلطات الكندية القبض مؤخرًا على مديرتها المالية منغ وانزهو Meng Wanzhou، واتخذت تلك الشركات خطوات مثل تقديم دعم للموظفين الذين يشترون الهواتف الذكية من صانعي أجهزة الاتصالات الصينية، وحثت الموظفين على مقاطعة شركة آبل، المنافس الأمريكي لشركة هواوي الصينية، وفي محاولة لإظهار الدعم لشركة هواوي، فإن الشركات في الصين تحث الموظفين على مقاطعة هواتف آيفون مع التهديد بمعاقبة أولئك الذين لا يمتثلون.

ويبدو أن عملية الاعتقال لا تتعلق فقط بالصراع التجاري المستمر بين الولايات المتحدة والصين أو العقوبات أو القوانين بالنسبة للعديد من الناس في الصين، بل أصبحت نقطة فخر وطنية بالنسبة لهم، حيث كانت هناك دعوات لدعم منتجات هواوي، ومن الواضح أن العديد من الشركات الصينية قد بدأت بالفعل في عرض تمويل بنسبة 10 إلى 20 في المئة من تكلفة جهاز هواوي لموظفيها، في حين أن بعض الشركات على استعداد لتغطية كامل مبلغ الشراء.
ووفقًا لتقرير نشرته صحيفة نيكي آسيان ريفيو Nikkei Asian Review، فإن عرض الدعم لشركة هواوي كان واسع الانتشار، بدءا من شركات تكنولوجيا المعلومات إلى شركات الأغذية، وأفاد التقرير بأن شركة Shanghai Youluoke للإلكترونيات والتكنولوجيا المتخصصة في صناعة الإلكترونيات تدعم شراء ما يصل إلى هاتفين من هواوي لكل موظف، بينما صرحت إحدى شركات تصنيع الأجهزة الأخرى Shenzhen Yidaheng للتكنولوجيا أنها سوف تدفع ما يصل إلى 18 في المئة من تكلفة جهاز هواوي أو زد تي إي ZTE.

وقد شجع الحزب الشيوعي دعم الشركات لهواوي، وذلك بالرغم من كونها شركة خاصة، لكن يقال إنها مرتبطة بشكل وثيق مع الحكومة الصينية، وأخبر مسؤول حكومي إقليمي الصحيفة أن عدة مئات من الشركات تعرض حوافز أو إعانات على مشتريات أجهزة هواوي في البلاد.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:
الصين تسعى لتوفير الانترنت عبر الأقمار الصناعية

ديسمبر 25, 2018
كيفية مزامنة جهات الاتصال بين هاتف آيفون وجهاز ماك

ديسمبر 24, 2018
ويشتبه في أن منغ وانزهو المديرة المالية لشركة هواوي، التي اعتقلت في فانكوفر في وقت سابق من هذا الشهر بناء على طلب من الولايات المتحدة، قد ضللت السلطات الأمريكية بشأن ارتباط الشركة الصينية بشركة هونغ كونغ التي باعت بضائع أمريكية الصنع إلى إيران، منتهكة بذلك العقوبات الامريكية، وقد تم الإفراج لاحقًا عن منغ بكفالة لكنها تواجه خطر ترحيلها إلى الولايات المتحدة بسبب التهم الموجهة إليها.

ووصفت كل من الصين وهواوي الاعتقال بأنه غير مشروع، وفي حين أن العديد من الشركات تتجمع حول شركة هواوي من خلال تقديم حوافز لشراء منتجاتها، فإن بعضها يذهب أبعد من مجرد تجنب شراء منتجات آبل، حيث يضيف تقرير صحيفة نيكي آسيان ريفيو أن شركة متخصصة في صناعة الآلات ومقرها في شنتشن هددت في الآونة الأخيرة بمصادرة أجهزة آبل من الموظفين وطرد من لم يطيعوا.

وحذرت شركة مينباد Menpad، وهي شركة تكنولوجيا أخرى في شنتشن، الموظفين الذين يشترون أجهزة آبل، حيث قالت إنها سوف تعاقب أي شخص يشتري منتجات من الشركة المصنعة لهواتف آيفون، فيما قالت شركات أخرى إنها سوف توقف مكافآت الموظفين الذين يشترون أجهزة آيفون أو سوف تفرض عليهم غرامة بمبلغ يعادل ثمن الجهاز.

ولم تقتصر المقاطعة على منتجات آبل فقط، إذ وفقًا لتقرير صادر مؤخرًا عن صحيفة واشنطن بوست، فقد قامت شركة مينجباي للتكنولوجيا Mengpai Technology، وهي شركة تقوم بتصنيع منتجات متصلة بالإنترنت، بفرض حظر على شراء المعدات المكتبية التي تحمل العلامات التجارية الأمريكية، بالإضافة إلى السيارات الأمريكية.

تجدر الإشارة إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي يقاطع فيها المستهلكون والشركات الصينية شركات دول أخرى وفقًا لعلاقاتهم مع بكين، حيث جرى تدمير العديد من المتاجر المتعلقة بالشركات اليابانية في عام 2012 أثناء الاحتجاجات في الصين بسبب النزاع على جزر سينكاكو Senkaku، كما واجهت كل من هيونداي وكوريا الجنوبية مقاطعة مشابهة في الماضي، وتعرضت آبل لمثل هذه الاحتجاجات في عام 2016، لكنها لم تدم طويلًا.


ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة