U3F1ZWV6ZTE2NzI1MTAyMzY5X0FjdGl2YXRpb24xODk0NzIzMzYzMjU=
recent
أخبار ساخنة

عائلة الأستاذ “المعجزة” تنهار بسبب قررا منعه والأخير يعلن عن مواجهة الوزارة

عائلة الأستاذ “المعجزة” تنهار بسبب قررا منعه والأخير يعلن عن مواجهة الوزارة

عائلة الأستاذ “المعجزة” تنهار بسبب قررا منعه والأخير يعلن عن مواجهة الوزارة

في جديد قضية منع الأستاذ مهدي منيار المعروف إعلاميا بـ”الأستاذ المعجزة” قرر هذا الأخير تسوية وضعيته القانونية ومتابعة كافة المساطر القانونية والتنظيمية التي قالت الوزارة إنه أخل بها في حيثيات قرار إغلاق مؤسساته في العديد من المدن .

وقال المهدي منيار في تصريح صحفي، إن قرار المنع صدم عائلته وأثر فيها كثيرا كما نزل كالصاعقة على تلاميذه، مشيرا إلى أن العديد منهم سيضيعون في مستقبلهم الدراسي في حالة استمرار المنع لنهاية السنة .”

من جهتها أوضحت خالة الأستاذ والتي تعمل معه أيضا في تسيير مؤسساته ، “أن قرار الإغلاق كان فاجعة بالنسبة لنا، وللتلاميذ وأوليائهم، مضيفة :”أن ما حدث لم نتقبله، والتلاميذ أيضا متشبتون بنا ويتواصلون معنا بشكل مستمر”.

وأوضحت المتحدثة في تصريح صحفي أن:”مهدي إنسان طيب ويسعى دائما لعمل الخير، ويساعد التلاميذ في دراستهم لأنه يحبهم ولا يريد أن يتعرضوا للضياع، مبرزة :” نحن لا نعرف السبب وراء إغلاق معاهدنا ولماذا نفد القرار في حقنا نحن فقط”.

وبخصوص الرخص قالت المتحدثة:” إن المهدي كان يتوفر على وثائق غير التي كان يجب أن يتوفر عليها، فعند قدوم السلطات أخبرونا أن تلك الأوراق ليست هي التراخيص المطلوبة، وطلبنا منهم إعطائنا القليل من الوقت لترتيب أمورنا مع الاستمرار في العمل، لأننا لسنا ضد القانون ولأننا نريد العمل في وضع قانوني سليم”.


 
يشار أن وزراة التربية الوطنية قررت في وقت سابق إغلاق جميع معاهد الأستاذ المذكور، وأكدت أنه في إطار عمليات التتبع والمراقبة التي تقوم بها اللجان الإقليمية المختلطة للمؤسسات التعليمية الخصوصية، ومراكز تعليم اللغات بمختلف الجهات، قامت السلطات المحلية بإغلاق معهد المهدي منيار الخاص بالدار البيضاء، وكذا الفروع التابعة له بعدما سجلت اللجان المذكورة عدم توفره على التراخيص اللازمة المسلمة من طرف هذه الوزارة لمزاولة أنشطته.

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة