12353150665706248
recent
أخبار ساخنة

انتصار الدبلوماسية المغربية في "قمة أديس أبيبا" يثلج صدر العثماني

تارودانت24 - Taroudant24
الرئيسية
الخط
انتصار الدبلوماسية المغربية في "قمة أديس أبيبا" يثلج صدر العثماني
انتصار الدبلوماسية المغربية في "قمة أديس أبيبا" يثلج صدر العثماني
قال سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، إنَّ المغرب تمكّن من تحقيق انتصارات كبيرة على خصوم وحدته الترابية خلال القمة الإفريقية الثانية والثلاثين، المنعقدة بحر الأسبوع الماضي في العاصمة الإثيوبية أديس أبيبا، حيث طُبّق، لأوّل مرة، قرار صادر عن قمة الاتحاد الإفريقي بنواكشوط، يقضي بسحْب مناقشة موضوع قضية الصحراء المغربية من الاتحاد.



وأوضح العثماني أنَّ خصوم الوحدة الترابية للمغرب حاولوا إثارة هذه القضية خلال الاجتماع الوزاري بالقمة الإفريقية الثانية والثلاثين، لكنهم فشلوا في ذلك، بفضل الضغط الذي مارَسه المغرب منذ عودته إلى الاتحاد الإفريقي، والذي أثمر عدم إيراد قضية الصحراء المغربية، لأوّل مرة، في تقرير مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد.



العثماني قال إنّ "ما تحقق للمغرب خلال القمّة الإفريقية الأخيرة بأديس أبيبا غير مسبوق"، مضيفا أنّ موقع البلاد داخل الاتحاد الإفريقي قوي جدا، "وهذا المُعطى أصبح الآن مكرّسا على أرض الواقع، ومن ضمن تجلياته أنّ قضية الصحراء المغربية تمّ سحْب تداوُلها من طرف الأجهزة الدنيا للاتحاد الإفريقي، ولم يعُد ممكنا التطرق إليها إلا في اجتماعات رؤساء الدول".



وأردف العثماني بأنَّ التقرير الذي قدمه نيابة عن الملك في قمة أديس أبيبا، والمتعلق بالهجرة، حظي بأعلى نسبة من الترحيب والمناقشة، "وهذا يُعبّر عن التقدير الكبير الذي يحظى به المغرب وجلالة الملك في القارة الإفريقية"، مضيفا: "خصومنا مازالوا موجودين، ولكنّ الاتجاه العام اليوم يسير في اتجاه حسم قضية الوحدة الترابية للمغرب في مجلس الأمن والأمم المتحدة، وإبعادها عن الاتحاد الإفريقي، وهذا يشكل انتصارا للدبلوماسية المغربية".



رئيس الحكومة قال إنّ النقط التي كسبها المغرب في ملف قضية وحدته الترابية تتطلب تضافر جهود الجميع لتقوية الموقف المغربي، داعيا إلى "تفادي الإشاعات والأخبار غير الدقيقة التي تضربُ الثقة في مؤسسات الدولة وفي الاقتصاد المغربي، وتُعطي انطباعا ضبابيا عن بلدنا".

وردَّا على مستشار انتقد ضعف الاقتصاد الوطني وعدم قدرة الحكومة على تعزيز صادرات المغرب في وقت ترتفع الواردات، قال العثماني إنّ صادرات المغرب ارتفعت بنسبة أربعة في المائة خلال الفترة ما بين 2017 و2018، مضيفا: "جزء من حسد المغرب سببه أنه استطاع أن يفرض نفسه تدريجيا في السوق الدولية، وهذا مزعج للجهات المحتكرة".

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة