12353150665706248
recent
أخبار ساخنة

بعد ثبوت كذب بنكيران بالوثائق.. هل سيفي بوعده ويغادر البلاد؟

الخط
بعد ثبوت كذب بنكيران بالوثائق.. هل سيفي بوعده ويغادر البلاد؟

بعد ثبوت كذب بنكيران بالوثائق.. هل سيفي بوعده ويغادر البلاد؟

خرج عبد الاله ابن كيران، رئيس الحكومة السابق، في بث مباشر على صفحته بموقع فايسبوك من أجل الحديث عن الجدل الذي خلقه تسريب وثائق تخص معاشه الاستثنائي، وهي الوثائق التي أكدت صحتها، وكان غامضا في تحديد طبيعة المعاش البرلماني، وأظهر انه معاش يحصل عليه فقط بسبب مساهماته، وتفادى ذكر مساهمة الدولة الشهرية في معاش البرلمانيين ب2900 درهم.

وقال عبد الاله ابن كيران، في حديث، إن كل ما جاء في بعض المنابر الإعلامية التي ذكرها بالاسم “كذب”، مشددا أنه “لو فعلا يتوفر على معاش استثنائي آخر غير المرتبط بمهامه كبرلماني، فهو مستعد للخروج من المغرب والهجرة إلى الخارج، قائلا: “إلى كذبت مغاديش يكون عندي الوجه ندوز حدا المغاربة أو نشوف في عائلة ديالي، وإلى كذبت يجيبو الدليل”.

وأضاف بنكيران “المعاش البرلماني تقطع في أكتوبر 2019 ومن ديك الساعة معنديش ولا معاش واحد خديتو من الدولة ولا من غيرها.. فينا هو هاد المعاش الآن دابا ديال البرلمانيين.. واش بغاو يحسبو عليا معاش برلماني مكناخذوش؟”.

وأكد المتحدث أنه منذ أكتوبر 2017 لم يعد له معاش، قائلا: “بقيت كنضباني بداكشي لي عندي، ملي تقطع معاش البرلمانيين تقطع ديالي أيضا”.

وأظهرت نسخة عن ظهير شريف، صدر في نونبر 2018، أن قيمة المعاش الذي حصل عليه ابن كيران يقدر ب70 ألف درهم، ويؤدى له عند نهاية كل شهر كمعاش تكميلي للمعاش المدني الذي يتقاضاه.

ونصت المادة الثانية من الظهير على أن هذا المعاش يؤدى من ميزانية الدولة، فيما نصت المادة الثالثة على أن المعاش يصرف لابن كيران بأثر رجعي ابتداء من 16 مارس 2017.

قيمة المعاش أكدتها مراسلة أخرى موجهة من رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، ووزير الاقتصاد والمالية، إلى الوزير المنتدب المكلف بإصلاح الوظيفة العمومية، بتاريخ 31 أكتوبر 2018.

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة