12353150665706248
recent
أخبار ساخنة

المهداوي يصف الشخص الذي ورطه في السجن بـ “النصاب والمحتال”

الخط
المهداوي يصف الشخص الذي ورطه في السجن بـ “النصاب والمحتال”

المهداوي يصف الشخص الذي ورطه في السجن بـ “النصاب والمحتال”

مثل مساء يومه الثلاثاء الصحافي حميد المهداوي أمام غرفة الجنايات الاستئنافية بالبيضاء، حيث استمعت إليه الهيئة ولأول مرة بعدما قرر عدم مقاطعة أشغال المحاكمة خلافا للزفزافي ورفاقه.

وفجر المهداوي خلال كلمته أن مسؤولا ضغط عليه لتقديم إعتذار مكتوب إلى الملك، والتقدم بطلب العفو مقابل خروجه من السجن قائلا: “مسؤول ضغط عليا وقالي إلا ما كتبتيش إعتذار للملك والله لا خرجتي من السجن”، وزاد بالقول “الملك ديالنا كاملين .. ولا علاقة له باعتقالي .. علاش كيقحموه فهاذشي.. .” .

وجاءت تصريحات المهداوي بعد مشادة كلامية بينه وبين قاضي الجلسة الحسين الطلفي، بعدما حاول المهداوي الجواب على سؤال المحكمة بطريقة لم تقبلها واعتبرتها أنها محاولة لفرض أسلوبه عليها، وتشبث بطريقة جوابه على سؤال المحكمة، حول “ما إذا كانت المكالمات التي جمعته بالمدعو البوعزاتي بالفعل هو من إجراها، وهل تمت باللغة العربية الدارجة؟”.

واسترسل المهداوي بالقول “المحكمة تبحث عن إدانتي، لأن إعترافي أمام قاضي التحقيق بخصوص حقيقة المكالمة هو ما تم اعتماده في متابعتي وكذلك إدانتي خلال المرحلة الإبتدائية”، وهو ما نفاه جملة وتفصيلا مؤكدا أن المحاضر الأولى لا تمثل الحقيقة.

واستجاب المهداوي لطلب المحكمة بعد أزيد من نصف ساعة من المشادة الكلامية والصراخ، حيث أكد على أن المكالمة تمت بينه وبين من وصفه بـ “المحتال والنصاب ابراهيم البوعزاتي وأن المكالمة تمت بالعربية الدارجة”.

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة