12353150665706248
recent
أخبار ساخنة

الأول قتل رئيسه والثاني قتل زميلته: شرطي وطالب أمام جنايات مكناس

الخط
الأول قتل رئيسه والثاني قتل زميلته: شرطي وطالب أمام جنايات مكناس

الأول قتل رئيسه والثاني قتل زميلته: شرطي وطالب أمام جنايات مكناس

فاس: رضا جمد الله

أدرجت غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية مكناس، ملف قتل مسؤول أمني بمفوضية إفران على يد شرطي غاضب، في نفس جلسة البت في ملف قتل طالبة من مولاي إدريس زرهون على يد زميلها من المنطقة نفسها، بعدما وجه لها طعنات قاتلة لرفضها ربط علاقة عاطفية معه.
وحددت الاثنين 8 أبريل الجاري تاريخا للبث في الملفين الجنائيين المتابع فيهما المتهمان بتهم مختلفة بينها القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد مع إضافة الضرب والجرح بالسلاح للشرطي المتزوج والاب لأبناء، الذي أصاب زميلا له بعدما أطلق النار من سلاحه الوظيفي على رئيسه.

ولم يتقبل الشرطي نقله مؤقتا إلى فاس في مهمة على بعد أيام قلبلة من العيد، بعدما عاد من خرجتين متتاليتين في إطار تأمين الزيارة الملكية، قبل أن يزور رئيسه بمكتبه محاولا إقناعه باستثنائه من النقل المؤقت، قبل أن يوجه إليه طلقات قتلته في الحين قبل أن يحاول الانتحار باستعمال سكين أصاب به زميله الذي تدخل لثنيه عن الفعل.

وعكس ذلك استعمل طالب زرهون سكينا كان يخفيه بين ملابسه لتوجيه عدة طعنات به الى زميله التي حاول مرارا مراوجتها عن تفسها محاولا ربط علاقة عاطفية معها، لكنها صدته ما أجج غضبه قبل ان يعترض سبيلها ويعتدي عليه أمام أعين زميلاتها اللائي استنجدن باساتذة مجاولات إنقاذها دون جدوى.

وانهى قاضي التحقيق باستئنافية مكناس، التحقيق تفصيليا مع المتهمين المودعين بسجن تولال بعد اعتقالهما مباشرة بعد ارتكابهما الجريمتين، قبل ان يقرر متابعتهما بالمنسوب اليهما وحالة ملفيهما على غرفة الجنايات الابتدائية التي شرعت في محاكمتهم في حالة اعتقال.

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة