12353150665706248
recent
أخبار ساخنة

هذه هي الخطوات الآي يجب اتباعها للراغبين في الإعفاء من الخدمة العسكرية

الخط
هذه هي الخطوات الآي يجب اتباعها للراغبين في الإعفاء من الخدمة العسكرية

هذه هي الخطوات الآي يجب اتباعها للراغبين في الإعفاء من الخدمة العسكرية

في إطار الإعداد لعملية الإحصاء المتعلق بالخدمة العسكرية برسم سنة 2019، المقرر إجراؤها ابتداء من يومه الثلاثاء 9 أبريل 2019 إلى غاية يوم الجمعة 7 يونيو 2019، أنهى وزير الداخلية إلى علم الشباب، البالغ من العمر ما بين 19 و25 سنة، أن قوائم الأشخاص المدعوين لملء استمارة الإحصاء تم حصرها من طرف اللجنة المركزية المختصة، خلال الاجتماع الذي عقدته لهذه الغاية، يوم الثلاثاء 2 أبريل 2019، نائب الرئيس الأول لمحكمة النقض ورئيس غرفة بالمحكمة المذكورة.

وأوضح بلاغ لوزارة الداخلية أن القوائم السالفة الذكر، التي تم حصرها من طرف اللجنة المركزية طبقا لأحكام القانون رقم 44.18 المتعلق بالخدمة العسكرية والنصوص التنظيمية المتخذة لتطبيقه، وأخذا بعين الاعتبار لمبدأ المساواة بين المواطنين وضمان التوازن فيما بين الجهات، قد أحيلت إلى مصالح العمالات والأقاليم وعمالات المقاطعات لطبع الإشعارات الموجهة للأشخاص المعنيين، قصد دعوتهم لملء استمارة الإحصاء الخاصة بهم.

وفي المقابل يمكن للأشخاص الذين يرغبون في الاستفادة من الإعفاء المؤقت أو النهائي من الخدمة العسكرية، أن يقدموا طلبا مرفقا بالوثائق المطلوبة لدى السلطة الإدارية المحلية، خلال أجل 20 يوما الموالية من تاريخ ملء استمارة الإحصاء، وهي الطلبات التي ستحال من قبل السلطة المحلية على اللجنة الإقليمية للنظر فيها.

وخول مشروع المرسوم إلى اللجنة الإقليمية، ولجان الانتقاء والإدماج، صلاحية اتخاذ القرارات المتعلقة بالإعفاء من واجب الخدمة العسكرية، سواء أكان الإعفاء مؤقتا أو نهائيا. ويكون الإعفاء لأسباب حددها القانون، ومنها الدراسة أو إعالة أسرة أو المرض، وغيرها.

ويتخذ قرار الإعفاء المؤقت من طرف اللجنة الإقليمية بالنسبة إلى الأشخاص الذين يتابعون دراستهم، بعد الإدلاء لهذا الغرض بشهادة تسلمها الجهة المختصة، على أساس أن يمنح الإعفاء لمدة سنة دراسة أو جامعية، ويمكن تجديده وفق الكيفيات نفسها.

كما يعتبر في وضعية إعفاء مؤقت من التجنيد، الأشخاص الخاضعون للخدمة العسكرية الذين لم يستفيدوا من أي إعفاء ولم تتم دعوتهم إلى ملء استمارة الإحصاء، أو الأشخاص الذين قاموا بملء الاستمارة ولم تتم المناداة عليهم.

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة