الاستغلال “البشع” للمواطنين في الأعياد يستنفر “حماة المستهلك” ضد شركات النقل

الاستغلال “البشع” للمواطنين في الأعياد يستنفر “حماة المستهلك” ضد شركات النقل

راسلت جمعية حماية المستهلكين بأكادير كلا من عبد القادر اعمارة، وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء، ووزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، بخصوص معاناة المستهلكين لخدمات النقل التي تصادف كالعادة على مدى عقود جميع المناسبات والأعياد المثمتلة في الاعتداء البشع على القدرة الشرائية للمستهلكبن وحقوقهم في نقل سليم يحفظ كرامتهم وسلامتهم الروحية.

وحسب ما جاء في المراسلة فإن “المواطن يعاني في كل المناسبات والعطل من استغلال بشع من طرف أرباب شركات النقل الخاص والعام وسيارات الأجرة الكبيرة الرابطة بين المدن والقرى، وذلك من خلال الزيادة “بالعلالي” في تسعيرة النقل واستعمال حافلات مهترئة منها ما كان قابعا في المستودعات ومنها المستعملة التي لا تتوفر فيها أدنى شروط الكرامة والنقل السليم”.

وأضافت الجمعية أن بعض الشركات وأرباب الحافلات يقومون باستخدام سائقين مناسبتيين تحت الطلب للقيام برحلات، ولا تخضع غالبية الحافلات للفحص التقني سواء في المستودعات أو من طرف المفتشين، وأهابت بسلطات مراقبة الطرق الوطنية والسيارة تكثيف المراقبة حفاظا على سلامة المستهلكين.

واشتكى العديد من المواطنين المغاربة من إقدام بعض أصحاب حافلات النقل وسيارات الأجرة على رفع التسعيرة بمناسبة عيد الفطر، إذ تعدت بعض الزيادات الضعف، ما دفع بعضهم إلى العدول عن السفر، أو القبول بالأسعار المرتفعة على مضض.

Post a Comment

أحدث أقدم