Taroudant 24 - جريدة تارودانت 24 الإخبارية Taroudant 24 - جريدة تارودانت 24 الإخبارية
آخر الأخبار

آخر الأخبار

آخر الأخبار
آخر الأخبار
جاري التحميل ...

وزارة الخارجية تدعو السفراء الجدد إلى التصدي لخصوم الصحراء

وزارة الخارجية تدعو السفراء الجدد إلى التصدي لخصوم الصحراء

وزارة الخارجية تدعو السفراء الجدد إلى التصدي لخصوم الصحراء

دعت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي سفراء المغرب المعينين حديثاً إلى التصدي لمناورات خصوم الوحدة الترابية للمملكة المغربية "القائمة على الافتراء والتضليل الممنهج".
وجاءت توجيهات الخارجية المغربية ضمن سلسلة ندوات نظمتها لفائدة السفراء الجدد المعينين حديثا من قبل الملك محمد السادس. وأكدت التعليمات على أهمية "الاستمرار في نفس النهج والعمل المستمر على جميع الأصعدة من أجل التصدي لمناورات خصوم وحدتنا الترابية".
وتمحورت أشغال الأيام التوجيهية حول الآليات، التي من شأنها تقوية الأداء الدبلوماسي الوطني "لتعزيز مكانة المملكة، بوصفها عضوا فاعلا ومسؤولا داخل المجتمع الدولي فيما يتعلق بالمجالات السياسية، الأمنية، السوسيو-اقتصادية والبيئية".
وتهدف الأيام التأطيرية، التي استمرت عدة أيام، وفق معطيات حصلت عليها هسبريس من وزارة الخارجية، إلى إبراز المحاور الاستراتيجية للدبلوماسية المغربية وآفاقها المستقبلية، وتحيين المعطيات المتعلقة بعدد من الملفات، "ليكون العمل الدبلوماسي فاعلا على الأرض بغية التوجه نحو تحقيق الأهداف والمساهمة بشكل مؤثر في تعزيز إشعاع المغرب على الصعيد الدولي في ظل ظرفية عالمية تتسم بالتغيرات العميقة والتحولات الكبيرة على المستويين الجهوي والدولي".
وسلطت العروض، التي قدمها عدد من مدراء وزارة الخارجية، الضوء على "الكيفية التي سيشتغل بها السفراء الجدد في الفترة المقبلة، وضرورة التكيف بفعالية مع محيط دولي معقد، والانخراط الفعال والجدي في الدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة، وتجديد أدوات الاشتغال والتواصل دون إغفال التكنولوجيات الحديثة في سبيل الدفاع عن الثوابت ومصالح المملكة"، بالإضافة إلى "استثمار التطورات الإيجابية التي يشهدها ملف الصحراء المغربية بفضل المكاسب المتتالية للدبلوماسية المغربية، لاسيما سحب العديد من الدول لاعترافها بالجمهورية الوهمية نتيجة لجدية ومصداقية مبادرة الحكم الذاتي، التي تحظى بدعم دولي متواصل ومتنامٍ".
كما استمع السفراء الجدد، وفق المصادر الدبلوماسية، إلى عروض "تخص المقاربة المغربية في مجال تدبير الشأنين الديني والأمني، خصوصا دور المغرب المحوري في مجال الترويج للإسلام المغربي المعتدل، وصولا إلى المقاربة المعتمدة لمناهضة التطرف على المستويات الأمنية والدينية والسوسيو اقتصادية".
وفي المجال الاقتصادي، همت التوجيهات دور الدبلوماسية الاقتصادية في "تمتين العلاقات الثنائية، مع التأكيد على ضرورة تقوية العمل الدبلوماسي من أجل تطوير الشراكات والتعريف بالمؤهلات الاقتصادية للمغرب، خاصة في القطاعات الإنتاجية الواعدة، وجلب الاستثمارات، وتعزيز الجاذبية الاقتصادية للمملكة، وكسب مواقع جديدة، وتنمية المبادلات الخارجية".
وعلى هامش الأيام التوجيهية، تم تنظيم زيارات ميدانية للسفراء الجدد همت بالخصوص ميناء طنجة المتوسط ومحطة نور للطاقة الشمسية، والوقوف على الدينامية التنموية التي تشهدها الأقاليم الجنوبية للمملكة.
وكان الملك محمد السادس قد استقبل بالقصر الملكي بالرباط، في نهاية يونيو الماضي، عددا من السفراء الجدد بالبعثات الدبلوماسية للمملكة، الذين سلمهم ظهائر تعيينهم.

عن الكاتب

تارودانت 24 Taroudant

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

Taroudant 24 - جريدة تارودانت 24 الإخبارية