Taroudant 24 - جريدة تارودانت 24 الإخبارية Taroudant 24 - جريدة تارودانت 24 الإخبارية
آخر الأخبار

آخر الأخبار

آخر الأخبار
آخر الأخبار
جاري التحميل ...

طلب محامية اتحادية بإغلاق "أخبار اليوم" يجلب استغراب صحافيين

طلب محامية اتحادية بإغلاق "أخبار اليوم" يجلب استغراب صحافيين

طلب محامية اتحادية بإغلاق "أخبار اليوم" يجلب استغراب صحافيين

يبدو أن دفاع المطالبات بالحق المدني في ملف الصحافي توفيق بوعشرين، مؤسس جريدة "أخبار اليوم"، يريد قطع أرزاق العشرات من الصحافيين والتقنيين والعاملين بهذه المؤسسة، حيث أثار الدفع الذي تقدمت به المحامية أمينة الطالبي جدلا في صفوف الصحافيين الحاضرين.

ففي الوقت الذي يدافع حزب الاتحاد الاشتراكي عن حرية التعبير والصحافة، ويشغل بعض قياديّيه مناصب بارزة في صفوف النقابة الوطنية للصحافة المغربية، خرجت المحامية والبرلمانية باسم الحزب، في الجلسة التي عقدت زوال اليوم الجمعة بمحكمة الاستئناف، لتطالب بإغلاق الجريدة التي أسسها الصحافي بوعشرين ويشتغل بها العشرات من الصحافيين المهنيّين.

وأكدت المحامية عضو هيئة دفاع المطالبات بالحق المدني، في مرافعتها، أن الجريدة المذكورة تهاجم المشتكيات وتعمل على "جلدهن" من خلال المقالات وكذا كتابات الرأي، مشيرة في الوقت نفسه إلى أن النيابة العامة التي حركت المسطرة في حق الصحافي لم تطالب بإغلاق الجريدة التي كانت مسرحا لما قام به المتهم، وبالتالي كانت رحيمة بمؤسسها بوعشرين.

واستغرب عدد من الصحافيين من هذا الدفع، إذ اعتبروا أنه يعد ضربا لحرية الصحافة وإجهازا على أرزاق العشرات من العاملين بها والذين لا ذنب لهم في هذه القضية سوى كونهم اشتغلوا في الجريدة.

وفِي سياق آخر، رفضت المحامية والبرلمانية طلب إجراء خبرة طبية على المتهم توفيق بوعشرين، لكونه تلقى معاملة جيدة. في المقابل، طالبت بضرورة إجراء خبرة طبية على المشتكية "أ، ح" لمعرفة ما إن كانت قد أصيبت بمرض جنسي معدٍ، وكذا إجراء خبرة طبية نفسية على المشتكية"س. م" بالنظر إلى ما تعرضت له من طرف المتهم، حسب تعبيرها.

وشهدت الجلسة، في الفترة الصباحية، تقديم دفاع المشتكيات، من خلال الدفوعات الشكلية التي أثارها المحامي عبد الفتاح زهراش، ملتمسا باستدعاء مسؤولين حكوميين، على رأسهم عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة السابق، بدعوى وجود تصريحات له تفيد بكون قضية بوعشرين لها ارتباط وثيق بالجنس وليس موضوعا آخر، وهو نفس الأمر الذي جعله يطالب باستدعاء مصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان.

ولا يقتصر الملتمس على الاسمين سالفي الذكر؛ بل إن المحامي نفسه طالب باستدعاء بسيمة الحقاوي، وزيرة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية، إلى جانب أنس الدكالي، وزير الصحة، ناهيك على المحامي عبد العزيز النويضي والصحافي سليمان الريسوني، وكذا زوجة المتهم بسبب ما أسماه تصريحات أدلت بها إلى صحيفة "الغارديان" البريطانية حول تحذيرات من الصحافي السعودي جمال خاشقجي لزوجها.

عن الكاتب

تارودانت 24 Taroudant

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

Taroudant 24 - جريدة تارودانت 24 الإخبارية