القائمة الرئيسية

الصفحات

أولاد برحيل.. في زمان الحجر الصحي ، خروقات خطيرة للصيد العشوائي بمياه سد ” إمن الخنك” من جهات معروفة ونائب رئيس الجامعة المغربية للصيد بالمغرب يرفع شكاية للجهات المسؤولة، وما هو دور السلطات المحلية؟؟

أولاد برحيل.. في زمان الحجر الصحي ، خروقات خطيرة للصيد العشوائي بمياه سد ” إمن الخنك” من جهات معروفة ونائب رئيس الجامعة المغربية للصيد بالمغرب يرفع شكاية للجهات المسؤولة، وما هو دور السلطات المحلية؟؟

محمد بلحاج /


يستعد السيد الخال عبد الرزاق الحارس الجامعي المحلف بالصيد بالقصبة ، ورئيس جمعية أركانة للصيد الرياضي بأولاد برحيل ونائب رئيس الجامعة المغربية للصيد بالمغرب يرفع شكاية للجهات المسؤولة، ومنها السلطات  الإقليمية وإدارة المياه والغابات وقيادة القوات المساعدة الإقليمية بتارودانت ، في موضوع الشطط الخطير والخروقات الكبيرة والصيد بغير موجب قانوني وإستنزاف الثروة الحيوانية بمياه سد إمن الخنك التابع لقيادة إكلي دائرة أولاد برحيل إقليم تارودانت وذلك بدون  موجب قانوني وذلك من طرف من سماهم بأفراد من القوات المساعدة الموكل لهم حراسة السد وبتشجيع مواطنين آخرين على ذلك.

ويذكر أن المسؤول الوطني نائب رئيس الجامعة المغربية للصيد عبد الرزاق الخال قد نبه هؤلاء بخرقهم للقانون عدة مرات لكنهم تمادووا وتطاولوا على مهامه الوطنية في الحراسة وتستروا حتى على هوية أشخاص آخرين مارسوا الصيد  في خرق للقانون والحجر الصحي خاصة يومي مساء الجمعة والأحد الأخيرين بالمنطقة المذكورة ، وأكثرمن ذلك أنهم يصيدون في مناطق محظورة وخطيرة جدا ومن فوق جدار السد التي يشكل خطرا حادقا على المواطنين .

ومن جهة أخرى يجب التذكير أن  أن  وزارة الفلاحة والصيد البحري قد أصدرت قبل أيام مذكرة إستعجالية تعلن فيها إرجاء عملية الصيد البحري بالمياه القارية إلى وقت لاحق .

ويؤكد نائب رئيس الجامعة المذكورة  عبد الرزاق الخال  على ظهر صفحته التواصلية الفايسبوك : لتنوير الرأي العام  والقانون فوق الجميع ، والله ينصر سيدنا وملكنا محمد السادس: إن ما نقوم به هو عمل تطوعي ليس إلا، وهدفنا فقط الرقي بالصيد الرياضي والقضاء على الصيد العشوائي،

و إنني لن اسمح لأي كان أن يمارس الصيد في جميع سدود منطقة الجنوب الغربي إلا بالطرق المشروعة ،ولو يكون أحد هؤلاء من رجال القوات المساعدة المكلفة بحراسة السدود ،والذين مع الأسف الشديد يعتبرون أنفسهم مالكين شرعيين للسد ويصح فيهم المثل المشهور (حاميها حراميها)

وأضاف عبد الرزاق الخال : أن الاسماك التي تستزرع بالسدود تكلف إدارة المياه والغابات أموالا طائلة منذ عملية تربية الأسماك في الأحواض ثم نقلها واستزراعها،إضافة أن عند توصل الحارس الجامعي بشارة تعيينه ،لا يتوصل باستثناءات فيما يخص الصيد أن فلانا وعلانا لهما الحق في الصيد دون رخصة وفي أي وقت .بل إن قانون الصيد قانون عام على الجميع دون تمييز.

إلى هنا لابد أن نشير أن السلطات  بدائرة أولاد برحيل وبقيادة إكلي لم تحرك ساكنا في هذا الإتجاه رغم توصلها بكل تفاصيل الواقعة ، ورغم علمها بكل شادة وفادة تحدث بالمنطقة وخاصة بسد إمن الخنك الذي يعتبر  موقعا إستارتيجيا وحيويا و يتطلب حراسة ويقضة كبيرتين  والمنع الكلي للصيد في مياهه بتعليمات من وزارة الفلاحة خاصة ونحن في حالة الطوارئ وحالة الحجر الصحي .

عن جريدة اسراك24


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات