القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

الشوباني: هذي هي الثروة لي ربحت من ثلاث سنوات في الحكومة

الشوباني: هذي هي الثروة لي ربحت من ثلاث سنوات في الحكومة
الشوباني: هذي هي الثروة لي ربحت من ثلاث سنوات في الحكومة
كشف رئيس مجلس جهة درعة تافيلالت؛ الحبيب الشوباني، أن ما نشرته بعض وسائل الإعلام؛ بخصوص الإستماع إليه من طرف عناصر الفرقة الوطنية الجهوية للشرطة القضائية بفاس، في موضوع شكاية تتعلق باختلالات مالية وإدارية بالجهة، “فيها كثير من الإختلاق المتعمد والخلط المقصود”.

وقال الشوباني؛ في توضيح له نشره على “الفايسبوك”، إن ما جرى نشره حول “تفاصيل بعض الملفات موضوع البحث، أو المبالغ المالية ذات الصلة بها، وغير ذلك من المعطيات الأخرى، فيها كثير من الإختلاق المتعمد والخلط المقصود”، مردفا أن “الشكاية الكيدية ذات لبوس سياسي، وتشكل مادة موجهة للإستثمار الإعلامي السياسوي في مناخ التحضير للإنتخابات”.

وأوضح رئيس مجلس جهة درعة تافيلالت، أنه “منذ بداية حياته المهنية سنة 1985، وبعد 17 سنة من التدريس، و10 سنوات من عضوية البرلمان، و3 سنوات من عضوية الحكومة، و5 سنوات من رئاسة الجهة، فإن “كل ثروته العقارية”؛ هي بيت مساحته 150 مترا مربعا في حي شعبي بتمارة، وما يزال يدفع أقساطه الشهرية منذ 2008 إلى اليوم”.

وأكد الشوباني، أنه لا يتوفر على “عقارات أو أرصدة بنكية؛ لا داخل الوطن ولا خارجه”، مسترسلا “كل رأسمالي هو شرفي ومساهماتي المتنوعة لخدمة وطني، في مختلف مواقع المسؤولية، التي تشرفت بتحملها في مسار مهني وسياسي، يمتد على طول 35 سنة من البذل والعطاء”، وفق المتحدث.

يأتي ذلك، تعليقا على ما أثير حول الإستماع إليه (الشوباني) من طرف عناصر الفرقة الوطنية الجهوية للشرطة القضائية بفاس، في موضوع شكاية تقدم بها بعض أعضاء المعارضة بمجلس جهة درعة تافيلالت، تتعلق بإختلالات مالية وإدارية بالجهة المذكورة.

reaction:

تعليقات

تارودانت بريس جميع الحقوق محفوظة © 2020 taroudant 24 press