القائمة الرئيسية

الصفحات

مدارس خاصة تفرض بنودا جديدة على التلاميذ للأداء في كل الأحوال

مدارس خاصة تفرض بنودا جديدة على التلاميذ للأداء في كل الأحوال
مدارس خاصة تفرض بنودا جديدة على التلاميذ للأداء في كل الأحوال
وجدت عدد من المدارس الخاصة حيلة تُمكنها من استخلاص كامل مستحقاتها، مهما كانت ظروف آباء وأولياء التلاميذ، وذلك لتتجنب ما حصل معها بسبب أزمة كورونا التي أدخلتها في حروب معهم.
وكشف أساتذة يشتغلون في مدينة مراكش، في تصريحات متطابقة لـ”آشكاين”، أن مؤسساتهم وزعت وثائق التسجيل على التلاميذ، تضم إلى جانب ما هو متعارف عليه وثيقة تضم شروطا إضافية، يتوجب المواقفة عليها.
ويتحدث بند في العقد الجديد عن “حالة القوة القاهرة”، جاء فيه أنه يتعين على الآباء أداء كامل الواجبات المدرسية الشهرية “عند وجود كل قوة قاهرة تعترض السير العادي للعملية التربوية”. وهو ما يعني أنه إذا حدث أن تكرر الأمر الموسم المقبل وتوقفت الدراسة بسبب كورونا، فإنه من الواجب عليهم أداء مستحقاتهم بموجب القانون لأنهم وافقوا عليه منذ البداية.
وجاء في بند آخر أن كل تلميذ تأخر عن سداد الواجبات المدرسية الشهرية لمدة 15 يوما يكون ممنوعا عليه “الوصول إلى عتبة المدرسة.
وأكد هؤلاء الأساتذة أن الأمر ينطبق على مدارس أخرى في الدار البيضاء ومكناس، لجأت بودرها إلى هذه البنود التي سمكنها من استخلاص المستحقات.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات