القائمة الرئيسية

الصفحات































هذه تفاصيل قرار اعتماد اللجنة الإقليمية تارودانت الدراسة عن بعد خلال شهر شتنبر

هذه تفاصيل قرار اعتماد اللجنة الإقليمية تارودانت الدراسة عن بعد خلال شهر شتنبر

هذه تفاصيل قرار اعتماد اللجنة الإقليمية تارودانت الدراسة عن بعد خلال شهر شتنبر

علم موقع “تارودانت 24 .كوم” من مصدر مطلع، أن السلطات الإقليمية بتارودانت، قررت بعد التشاور مع المديرية الإقليمية للتربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، اعتماد التعليم عن بعد خلال بداية الموسم الدراسي الجديد، الذي يأتي في ظرفية تشهد فيها بلادنا جائحة كورونا.

وأضاف ذات المصدر، أنه وفي اطار تتبع تطورات السير العادي للدخول المدرسي، فإن الإتجاه صب خلال اجتماع اللجنة الإقليمية، اليوم بمقر عمالة إقليم تارودانت، في اتجاه اعتماد الدارسة عن بعد في البداية خلال شهر شتنبر، والذي يشهد أصلا مجموعة من الإجراءات الروتينية المتعلقة بتوزيع الكتب المدرسية واستعمالات الزمن، وهي الأمور التي سيتم منعها هذه السنة من خلال عدم حضور التلاميذ للمؤسسة، حيث من المرتقب أن يتم اعتماد طريقة جديدة لتوزيع الكتب المدرسية بطريقة تضمن عدم توافدهم بشكل جماعي للمؤسسات.

وأضاف ذات المصدر، أن هناك بعض المؤسسات ستعتمد الحضور للمؤسسات والقيام بهذه الإجراءات، حسب الوضعية الوبائية بالمنطقة التي تتواجد فيها.

وأوضحت مصادرنا، أنه تم اتخاد هذا القرار كإجراء احترازي، يرمي إلى عدم تسجيل اصابات بفيروس كورونا داخل المؤسسات التعليمية في بداية الدخول المدرسي، خصوصا وأن عدد من التلاميذ والأطر التربوية والإدارية سيتوافدون من مدن من خارج الإقليم، مما يجعل إمكانية حملهم للفيروس واردة.

ومن المنتظر أن يصدر عامل الإقليم هذا القرار بشكل رسمي، بعد عرضه على والي الجهة غدا الثلاثاء، خلال الإجتماع الذي سينعقد بمقر ولاية جهة سوس ماسة، بمدينة أكادير، لدراسة اخر تطورات الإستعدادت للدخول المدرسي الجديد 2020/2021.

وجدير بالذكر أن توقيع محاضر الدخول من طرف الأطر التربوية سيكون غدا الأربعاء 02 شتنبر الجاري، في حين أنه كان من المرتقب أن تنطلق الدراسة بشكل فعلي اضافة الى توزيع المحافظ والكتب المدرسية بداية من 07 شتنبر الى غاية 12 شتنبر، لتشخيص المكتسبات الدراسية قبل البدء في دروس أنشطة المراجعة و التثبيت باستحضار حصيلة تعلمات التالميذ خلال فترة الحجر الصحي برسم السنة الدراسية 2019/2020، وهو ما سيتم الغائه الان حضوريا وتعويضه بطرق سيتم اعلانها لاحقا لتجنب كما سبق وأشرنا حضور التلاميذ للمؤسسا.

وستكون الإنطلاقة الفعلية لتقديم الدروس للتلاميذ بداية من يوم 05 أكتوبر القادم، بشكل حضوري أو عن بعد، حسب اختيارات اباء وأمهات وأولياء التلاميذ.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات