القائمة الرئيسية

الصفحات































المبلغ الخام للخزينة يسجل ارتفاعا بأزيد من 100 مليار درهم

المبلغ الخام للخزينة يسجل ارتفاعا بأزيد من 100 مليار درهم

المبلغ الخام للخزينة يسجل ارتفاعا بأزيد من 100 مليار درهم

أفادت مديرية الدراسات والتوقعات المالية، التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، بأن المبلغ الخام للخزينة ارتفع بنسبة 35.2 بالمئة عند متم غشت 2020، ليستقر عند 100.8 مليار درهم.

وأوضحت المديرية، في مذكرتها حول الظرفية لشهر شتنبر، أن هذا الارتفاع يهم سندات المدى القصير والمتوسط، حيث تضاعف حجم السندات قصيرة الأمد أربع مرات وانتقل من 5.8 مليار دهم إلى 21.3 مليار درهم، أي 21.1 في المئة من المجموع مقابل 7.8 في المئة.

وأشارت إلى أن حجم الاكتتابات في السندات متوسطة الأمد عرف تحسنا بـ77 في المئة ليصل إلى 50.9 مليار درهم، مستحوذا بذلك على نسبة 50.5 في المئة من مجموع المبالغ المالية، مقابل 38.6 في المئة قبل سنة، مسجلة أن حجم الاكتتابات في السندات طويلة الأمد شهد انخفاضا بنسبة 28.5 في المئة إلى 28.6 مليار درهم (28.4 في المئة من المبالغ المالية).

وأضاف المصدر ذاته أن جاري سندات الخزينة التي تم إصدارها عبر المناقصة، في متم غشت 2020، سجل ارتفاعا، على أساس شهري، بنسبة 0.4 في المئة إلى 601.7 مليار درهم، لافتا إلى أن بنية هذه السندات تميزت بانخفاض حصة السندات طويلة الأمد بـ 2.9 نقطة.

وأشارت المديرية، بالمقابل، إلى ارتفاع حصة جاري السندات قصيرة ومتوسطة الأمد بنسبة 2 و0.8 نقطة مئوية على التوالي إلى 3.9 و35.5 في المئة تواليا، مضيفة أن حجم الإصدارات استقر عند 231.5 مليار درهم، بانخفاض بلغ 5,5 في المائة مقارنة مع متم 2019.

وأضافت أن حجم إصدارات السندات متوسطة الأمد تراجع بـ 11.5 في المئة إلى 104.8 مليار درهم (45.3 في المئة من حجم الإصدارات)، شأنها شأن السندات طويلة الأمد التي تراجعت بـ39 في المئة إلى 52.1 مليار درهم (22.5 في المئة من حجم الإصدارات)، في حين ارتفع حجم سندات المدى القصير بـ 81.3 في المئة إلى 74.6 مليار درهم (32.2 في المئة من مجموع الإصدارات).

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات