القائمة الرئيسية

الصفحات































شرطة سبتة المحتلة تشرع في تحديد هويات المغاربة العالقين

شرطة سبتة المحتلة تشرع في تحديد هويات المغاربة العالقين

شرطة سبتة المحتلة تشرع في تحديد هويات المغاربة العالقين

عزيز الساطوري
قام عناصر من الشرطة الإسبانية بمدينة سبتة المحتلة بإنزال يوم الأربعاء في مستودع تراخال ، حيث يوجد أزيد من مائة مغربي عالقين في المدينة المحتلة منذ إغلاق الحدود المصطنعة منتصف مارس الماضي بسبب انتشار فيروس كورونا.
وحسب وسائل إعلام محلية، فإن العملية تهدف إلى على تحديد هوية جميع الموجودين في هذا المستودع، من أجل تحديد ملف شامل بهويات الرجال والنساء الذين ظلوا عالقين في المنطقة الصناعية، خصوصا بعد المتغيرات الأخيرة حيث أقدم العديد من العلقين على العودة إلى ديارهم عن طريق السباحة.
وأدى إغلاق المغرب لحدوده إلى محاصرة المئات من العمال والعاملات في سبتة ومليلية المحتلة، حيث أصبحوا عالقين في ظروف جد صعبة، وصل اليأس ببعضهم إلى المغامرة عبر العودة سباحة إلى ديارهم، بما في ذلك مجموعة من النساء، ووجه المغاربة العالقون في المدينتين المحتلتين أكثر من مرة نداء إلى الحكومة من أجل إيجاد حل يضع حدا لمعاناتهم دون نتيجة، في الوقت الذي تم فيه استعادة الآلاف من المغاربة العالقين في مختلف الدول، بما في ذلك حوالي 7 آلاف من العاملات الموسميات اللواتي ساهمن في الموسم الفلاحي بهويلفا، في إطار برنامج الهجرة الدوري بين البلدين.

هل اعجبك الموضوع :