القائمة الرئيسية

الصفحات

الأمانة العامة لـ”البيجيدي” ترفض تسلم مذكرة “النقد والتقييم” المُطالبة بمؤتمر استثنائي للحزب

الأمانة العامة لـ”البيجيدي” ترفض تسلم مذكرة “النقد والتقييم” المُطالبة بمؤتمر استثنائي للحزب

الأمانة العامة لـ”البيجيدي” ترفض تسلم مذكرة “النقد والتقييم” المُطالبة بمؤتمر استثنائي للحزب

ساعات عقب الإعلان الرسمي عن إطلاقها، كشفت مبادرة “النقد والتقييم” الرامية إلى مطالبة المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية بعقد مؤتمر استثنائي للحزب؛ أن الأمانة العامة لـ”البيجيدي” رفضت تسلم المذكرة.

لجنة التنسيق الوطنية، أوضحت في بلاغ أصدرته مساء اليوم الأربعاء، أنها وجّهت نسخة إلكترونية تضم أسماء الموقعين على المبادرة إلى رئيس برلمان الحزب، كما حاولت إيداع بشكل رسمي نسخة ورقية من المذكرة مرفوقة باللائحة الأولية للموقعين عليها بالمقر المركزي للحزب بالرباط قصد الحصول على وصل تسلم المذكرة، غير أنه رُفض تسلمها.

وأكد البلاغ أن طلب عقد “برلمان الحزب” يندرج في إطار تفعيل المادة 24 من النظام الأساسي للحزب، التي تخول للمجلس الدعوة لعقد مؤتمر استثنائي بعد موافقة ثلثي أعضائه، مبرزا أن هذه الخطوة أتت بعد أشهر من النقاش الدائم والمستمر، خلص المشاركون فيه لأهمية القيام بمبادرات جريئة ومسؤولة، وضرورة تحمل المسؤولية في تقديم مبادرات واقتراحات قصد الإسهام في إعادة النفس النضالي لقواعد الحزب والشبيبة، وإعادة فتح نقاشات حول الوضع السياسي بالمملكة.

ولفتت اللجنة عينها إلى أن عقد مؤتمر استثنائي للمجلس الوطني لـ”المصباح”، ليس مطلبا جديدا أو غريبا، سيما بعد أن نادت به بعض قيادات الحزب نفسها، مشددة على أنه لا مكان في التنظيم  لما أسمتها بـ”ثقافة الشيخ والمريد، ولا ثقافة القادة والأتباع”، بل “الكل يحمل هم واقع الحزب ورهاناته، كما يحمل هم الوطن ومستقبله، قواعد كانوا أو قيادات”. وفق تعبير البلاغ.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات