القائمة الرئيسية

الصفحات































بعد الاحتجاج على ارتفاع فواتير الماء و الكهرباء..المكتب الوطني للكهرباء يخرج عن صمته ويقدم بيان توضيحي

بعد الاحتجاج على ارتفاع فواتير الماء و الكهرباء..المكتب الوطني للكهرباء يخرج عن صمته ويقدم بيان توضيحي

بعد الاحتجاج على ارتفاع فواتير الماء و الكهرباء..المكتب الوطني للكهرباء يخرج عن صمته ويقدم بيان توضيحي

شدد المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب أن 80 في المائة من فواتیر استهلاك الماء والكهرباء بمدينة وادي زم لا يصل مبلغ الاستهلاك فيها إلى 200 درهم.

وأكد المكتب، في بيان توضيحي على إثر ما تداولته بعض منصات التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية بخصوص تنظيم وقفة احتجاجية اليوم السبت من طرف بعض الجمعیات أمام وكالة الخدمات التابعة للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب – قطاع الكهرباء – بمدينة وادي زم احتجاجا على غلاء وارتفاع فواتیر الماء والكهرباء، أنه “تتم قراءة عدادات الماء والكهرباء بصفة شهرية ومنتظمة على مستوى المدينة. وفي هذا الصدد فقد تبین من خلال مراجعة فواتیر استهلاك الماء والكهرباء أن 80 في المائة منها لا يصل مبلغ الاستهلاك فيها إلى 200 درهم”.

وأشار المصدر ذاته إلى أن المكتب قام منذ استئناف عملية قراءة العدادات بعد فترة الحجر الصحي بالعديد من الإجراءات لمراجعة جميع الفواتير التي تم إصدارها على أساس مؤشرات تقديرية وذلك لتجنب تسجيل أي تراكم للاستهلاك.


وبالنسبة لأي طلب معلومات أو في حالة وجود شكاية تتعلق بعناصر احتساب الفاتورة، دعا المكتب إلى الاتصال بمركز خدمة الزبناء أو اللجوء إلى فضاء الزبون عبر الموقع الإلكتروني للمكتب أو الاتصال مباشرة بالمركز بحيث تم وضع رهن إشارة المشتركين في خدمتي الماء والكهرباء خلیة استقبال تعمل على معالجة الشكایات.

وحلص البيان إلى أن مصالح المكتب ستقوم، بدون أي تأخير، بدراسة ومعالجة الشكايات الواردة عليها مع إمكانية منح تسهيلات على شكل تمديد آجال الأداء للزبناء الذين يرغبون في ذلك.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات