القائمة الرئيسية

الصفحات











الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب يدعو الحكومة للاستمرار في دعم القضاعات المتضررة من الجائحة

الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب يدعو الحكومة للاستمرار في دعم القضاعات المتضررة من الجائحة

الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب يدعو الحكومة للاستمرار في دعم القضاعات المتضررة من الجائحة

عبر المكتب الوطني للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب عن أسفه من انفراد الحكومة باتخاذ قرارات مصيرية خارج المقاربة التشاركية ودون التشاور مع المنظمات النقابية وباقي الفاعلين، وهو ما خلف ارتباكا واضحا في تدبير الدخول المدرسي كان يمكن تجنبه رغم التطورات غير المتوقعة للوضعية الوبائية.

 

وعبر المكتب في بلاغ له عقب اجتماعه الأخير عن مواكبته لملفات الشغيلة المتضررة من آثار الجائحة في قطاعات متعددة، مؤكدا على استمرار تعبئة الاتحاد بقيادته ومناضليه خدمة للمصلحة الوطنية لمؤازرة الفئات المتضررة منها بما يقتضيه الظرف من تضامن.

 

ودعا الاتحاد بالمناسبة الحكومة للاستمرار في تقديم الدعم المباشر للقطاعات المتضررة من الجائحة، على أساس توجيهه للأجراء مع تفعيل آليات التتبع والرقابة مجددا مطالبته للحكومة بحماية القطاعات التي تم توقيف نشاطها بقرار إداري مند مارس، وكذا تعميم الحماية الاجتماعية والتغطية الصحية كما ورد في خطاب العرش الأخير، مع إشراك المنظمات النقابية في استكمال ورش التغطية الصحية للمهنيين المستقلين.

 

كم وجه المكتب النقابي دعوته المشلين استحضار روح التضامن حفاظا على حقوق الشغيلة، في ظل الظرفية الصعبة لتي تجتازها البلاد.

 

كما أكدت دعوتها للإدارات العمومية وأرباب المقاولات تقديم التسهيلات اللازمة لهم لتمكينهم من مواكبة أبنائهم في ظل اعتماد الحكومة لصيغة التعليم عن بعد؛
وحذر مكتب الاتحاد من استغلال ظروف الجائحة في إجراء تسريحات غير قانونية تلتف على حقوق العمال، وكذا تغييب معايير الاستحقاق والكفاءة وتكافؤ الفرص في التعيين في المناصب العليا.

 

وطالب الاتحاد الوطني للشل بالمغرب الحكومة بالإسراع بالتجاوب مع مطلب المركزيات النقابية في مذكرتها الأخيرة بشأن إصلاح الترسانة القانونية والتنظيمية المنظمة لانتخابات المأجورين.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات