القائمة الرئيسية

الصفحات































وزارة الصحة تنفي مزاعم باحتساب متوفين بأمراض مغايرة في حصيلة الوفيات اليومية بكورونا!

وزارة الصحة تنفي مزاعم باحتساب متوفين بأمراض مغايرة في حصيلة الوفيات اليومية بكورونا!
وزارة الصحة تنفي مزاعم باحتساب متوفين بأمراض مغايرة في حصيلة الوفيات اليومية بكورونا!
تناسلت العديد من الاشاعات والأخبار التي يتداولها البعض في الشارع، ومفادها أن ارتفاع عدد الوفيات بسبب الاصابة بفيروس كورونا محض كذب، حيث أن عددا من المتوفين ماتوا لأسباب أخرى وأمراض مزمنة مغايرة، وتم احتسابهم كوفيات بكورونا، حسب زعمهم.

وفي ذات السياق، صرح مسؤول بوزارة الصحة أن هذه الاخبار عارية من الصحة ومجرد افتراء، لأنه “لا مصلحة لوزارة الصحة في أن تتم مثل هذه الممارسات ورفع عدد الوفيات، في الوقت الذي تسارع الأخيرة لخفض هذا العدد وضمان حالات تعافي أكبر”.

وأضاف ذات المسؤول أنه من المستبعد جدا أن يقوم طبيب بكتابة تقرير حول أسباب وفاة شخص ويغير أسباب الوفاة أو يزور المعلومات باعتباره يخضغ للقسم المهني، كما أنه ليس من المنطقي أن يخالف أي طبيب القوانين المنظمة للمهنة ويضع نفسه تحت طائلة المسؤولية.

وفي جوابه عن سبب نشر مثل هذه الاشاعات، رجح المسؤول أن الأمر يتعلق بشروط ومسطرة دفن المتوفين بفيروس كورونا التي تكون صارمة ويُمنع على أهله رؤيته أو مرافقته، وبالتالي يفضل أهل المتوفي أن يكون سبب الوفاة شيء آخر.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات