القائمة الرئيسية

الصفحات































تعريف جماعة إكودار المنابها ك أول جماعة فاشلة بتارودانت ان لم نقول على صعيد الوطن

تعريف جماعة إكودار المنابها ك أول جماعة فاشلة  بتارودانت  ان لم نقول على صعيد الوطن

 تعريف جماعة إكودار المنابها ك أول جماعة فاشلة  بتارودانت 
ان لم نقول على صعيد الوطن 

عرف خبراء السياسة الجماعة الفاشلة بتلك الجماعة التي لا تستطيع الوفاء باحتياجات أفراد شعبها الأساسية بشكل مستمر، مما يؤدي على المدى الطويل إلى حالة عدم الاستقرار.وهذا ماحدث بإكَودار المنابها.
وهناك من يصطلح عليها بااجماعة  المنهارة أوالهشة والرخوة، وللتدقيق في طبيعتها أكثر حددت لها مؤشرات اجتماعية دالة عليها من قبيل تنامي ظاهرة الفقر والبطالة والجريمة والمخدرات والسرقة، وخير دليل مايقع بواد سوس غير بعيد عن مقري الجماعة والقيادة (إكودار)أما بخصوص مؤشرات إكَودار  السياسية فمنها فقدان المواطنين الثقة بالدولة ومؤسساتها، وتراجع وظيفة الجماعة بخصوص تقديم الخدمات العامة، وإساءة استخدام السلطة في قمع مواطنيها وزيادة التدخل الخارجي في شؤون الجماعة  الداخلية وزيادة الشقاق الحزبي والصراعات الحادة بين النخب الحاكمة.وهذا ما اتضح صبيحة يومه الأربعاء 7 أكتوبر 2020  حيث إستطاع الرئيس ومن معه في الخفاء تغيير مسار الدورة بمكالمة هاتفية  والغياب عنها دون عذر مسبق. الهذه الدرجة وصل الإستهثار بمصالح المواطنين.
الجماعة الفاشلة هي اكَودار  نمودجاً تسترزق من جيوب مواطنيها فتنهب ثرواته وتضعها في أيدي غير أمينة وتسعى إلى تدمير بنية الاقتصاد ومعدلات المعيشة، وتمنع أي شكل من أشكال النمو الاقتصادي الذي قد يقود إلى نمو في الوعي الجمعوي  في المجتمع، فتضمن بذلك بقاءها في منأى عن المساءلة أو المحاسبة.


هل اعجبك الموضوع :