القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

taroudantpress نيامي: منظمة المؤتمر الإسلامي تؤكد التزامها باتفاق الصخيرات كأساس لأي حل نهائي في ليبيا تارودانت بريس

taroudantpress  نيامي: منظمة المؤتمر الإسلامي تؤكد التزامها باتفاق الصخيرات كأساس لأي حل نهائي في ليبيا  تارودانت بريس

 taroudantpress  نيامي: منظمة المؤتمر الإسلامي تؤكد التزامها باتفاق الصخيرات كأساس لأي حل نهائي في ليبيا  تارودانت بريس

نيامي- أكد مجلس وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي ، اليوم السبت ، في نيامي ، التزامه باتفاق الصخيرات السياسي كأساس لأي حل نهائي ودائم للأزمة الليبية.

"لا يمكن تحقيق أي حل نهائي ودائم للأزمة الليبية دون التسوية السياسية الشاملة المنصوص عليها في الاتفاق السياسي الموقع في الصخيرات ، المغرب ، في 17 ديسمبر 2015 ، وبدعم من المجتمع الدولي ، ولا سيما القرار 2259 الصادر عن مجلس أمن الأمم المتحدة ”، أكد مجلس وزراء خارجية منظمة المؤتمر الإسلامي في قراراته المتعلقة بأعمال دورته السابعة والأربعين.

كما أكد المجلس دعمه لكافة العمليات التي تلبي تطلعات الشعب الليبي تحت رعاية الأمم المتحدة والحوار الليبي المتوازن وتضم كافة الأطراف التي تهدف بشكل خاص إلى وضع معايير احتلال مواقع السيادة والتمسك بها. الانتخابات الرئاسية والتشريعية في 24 ديسمبر 2021.

الدورة 47 ، التي عقدت على مدى يومين تحت شعار "متحدون ضد الإرهاب من أجل السلام والتنمية" ، تميزت بانتخاب أعضاء اللجنة المستقلة الدائمة لحقوق الإنسان (CPIDH) منظمة المؤتمر الإسلامي ، تسليم رئاسة مجلس وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي بين دولة الإمارات العربية المتحدة والنيجر واعتماد مشاريع القرارات.

ويمثل المغرب في هذه الدورة وفد برئاسة الوزيرة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج نزهة الوافي وتتكون على وجه الخصوص من سفير المغرب بالنيجر علال الأشاب نائب الممثل الدائم للمغرب لدى المغرب. منظمة المؤتمر الإسلامي ، عبد الله باباح ، ورئيس شعبة المنظمات العربية والإسلامية بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ، عبد الرحيم مزيان.

reaction:

تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress