القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

خاص: أعضاء بجماعة الأوداية "يجرون" رئيسهم البيجيدي للتحقيق

خاص: أعضاء بجماعة الأوداية "يجرون" رئيسهم البيجيدي للتحقيق



 خاص: أعضاء بجماعة الأوداية "يجرون" رئيسهم البيجيدي للتحقيق

تحقيقا تم فتحه من طرف النيابة العامة بمحكمة الإستئناف بمراكش، في شكاية تقدم بها 14 عضوا ينتمون لذات الجماعة يتهمون فيها رئيسهم المنتمي لحزب العدالة والتنمية بتبديد واختلاس أموال عمومية.

الشكاية والتي تتوفر أخبارنا على نسخة منها، تتحدث عن ملاحظة الأعضاء المذكورين، على إختلاف صفاتهم وانتماءاتهم، لتهافت رئيس الجماعة على تدبير وتسيير قطاع الغيار والسيارات والآليات بمختلف أنواعها، بمعية عضو ليس له أية صفة بالمجلس وكذا رئيس لجنة المالية، وقد استفحل الأمر - حسب منطوق الشكاية - بعد مطالبته من طرف الشركات الممونة بمستحقاتها.

الشكاية تحدثت كذلك عن عقدتين اثنتين لجلب قطع الغيار، كما تحدثت تغيير محرك سيارة "فارهة" وإعادة هيكلته عدة مرات بمبالغ باهظة، ومع ذلك لازالت السيارة المذكورة مركونة بمستودع محجوزات الجماعة، كما تحدثت عن عقدة (الثانية) مع "كراج" متخصص في صباغة السيارات للقيام بأشغال الإصلاح والميكانيك وكذا توريد قطع الغيار، مشيرة في هذا الصدد لشاحنة نفايات الجماعة والتي لا يتعدى عمرها 4 سنوات، ومع ذلك تم تغيير محركها وإعادة هيكلته مرات عديدة في "كراج" ثالث... دون أن تشتغل الشاحنة ذات الأربع سنوات علما أن الكلفة قاربت 18880 درهما لحدود كتابة الشكاية...

المشتكون أشاروا كذلك للفواتير الخيالية كتلك الخاصة بالإطارات وحدها والتي قاربت 4 مليون سنتيم في 16 نونبر الماضي، وتحدثوا كذلك عن خروقات تخص قطاع العقاقير والكهرباء ومعدات المكاتب وأوراق الطباعة بالجماعة والتمس الموقعون الأربعة عشر من السيد الوكيل العام إصدار تعليماته إلى الضابطة القضائية المختصة من أجل التحري والبحث وحجز الوثائق ذات الصلة بموضوع الشكاية، واتخاذ كافة الإجراءات والتدابير القانونية لتحقيق العدالة، كما التمسوا منه الإستماع لأصحاب الشركات ومسؤولي المبيعات بها وتقنيي وموظفي الجماعة مؤكدين أن "ما خفي كان أعظم"...

 
reaction:

تعليقات

أكادير بريس جميع الحقوق محفوظة © 2020 agadir press






xxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxx