القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

هكذا تحاول الجزائر وضع العراقيل أمام "لقجع" لكي لا يفوز بمنصب هام بـ"الفيفا"

هكذا تحاول الجزائر وضع العراقيل أمام "لقجع" لكي لا يفوز بمنصب هام بـ"الفيفا"

 هكذا تحاول الجزائر وضع العراقيل أمام "لقجع" لكي لا يفوز بمنصب هام بـ"الفيفا"

بدأ  رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، فوزي لقجع، حملته لنيل عضوية في مجلس الفيفا الإستشاري، خلال الإنتخابات المقررة في شهر مارس المقبل بالعاصمة الرباط.

وقالت يومية المساء أن "لقجع" يلقى دعما من مجموعة من الإتحادات الإفريقية لكرة القدم، بسبب سياسته كمسؤول عن الأمور المالية في الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، والتي ساهمت في الرفع من موارد الإتحادات الإفريقية المالية، هذا إلى جانب اقتراحاته التي تمثل عنها حصول الإتحادات الإفريقية لكرة القدم على منح تهم تشجيع كرة القدم النسوية، إلى جانب قانون اللاعبين مزدوجي الجنسية وأمور أخرى يرى الأشقاء الأفارقة أنها لولا لقجع لما وجدت للوجود.

أشارت الصحيفة أن حصول لقجع على هذا المنصب والفوز بالعضوية، لن يكون أمرا سهلا في ظل التطورات الأخيرة خاصة الشق السياسي، الذي حول الجزائر إلى "مجنون" يحاول بكل الطرق فرملة أي تقدم أو طفرة مرتبطة باسم المغرب.

وفي هذا الصدد استفاقت الحكومة الجزائرية من سباتها بعدما أعلن وزير الرياضة الجزائرية، الخالدي دعمه لزطشي، مؤكدا أن الجزائر ستجند كل القنوات حتى يفوز رئيس الإتحاد الجزائري لكرة القدم بهذا المنصب المهم.

وبالفعل تجند الجزائر كل الطرق وتلعب جميع الاوراق للإطاحة بلقجع حتى لا يفوز بهذا المنصب المهم، وهو ما يفسره ما ينشر ويذاع وينقل على الإعلام الجزائري، بكون لقجع متورط في قضايا فساد مالية، إسوة برئيس الكاف الموقوف أحمد أحمد على حد ادعاءاتهم.

reaction:

تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress