القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

"عرق النسا" يمنع "البابا فرنسيس" من الاحتفال بنهاية السنة

"عرق النسا" يمنع "البابا فرنسيس" من الاحتفال بنهاية السنة

 "عرق النسا" يمنع "البابا فرنسيس" من الاحتفال بنهاية السنة

قال متحدث باسم بابا الفاتيكان، يوم الخميس، إن البابا فرانسيس سيتغيب عن احتفالات رأس السنة الجديدة بسبب ما يقول الفاتيكان إنها حالة ألم في الظهر.

تابع ماتيو بروني إن فرانسيس يعاني من «عرق النسا المؤلم» ولن يترأس صلاة نهاية العام مساء الخميس في كاتدرائية القديس بطرس. كما أن البابا لن يحتفل بالقداس في يوم رأس السنة الجديدة بالكاتدرائية للسبب نفسه.

عانى فرانسيس هذه المشكلة في الماضي. ويمكن أن يسبب عرق النسا آلام الظهر والساق، ويرجع ذلك إلى الضغط على جذور الأعصاب أو على العصب الوركي الذي يمتد من أسفل العمود الفقري إلى أسفل الفخذ.

رغم آلام الظهر، قال بروني إن فرانسيس سيقدم مباركة رأس السنة الجديدة المقررة خلال ظهوره ظهر الجمعة في مكتبة القصر الرسولي.

ولتقليل الحشود في ساحة القديس بطرس خلال تصاعد الإصابات بـ«كوفيد-19» في إيطاليا، نقل فرانسيس مؤخراً ظهوره الأسبوعي ومباركة العطلات إلى داخل الفاتيكان بدلاً من تحية المؤمنين من نافذة القصر المطلة على الميدان.

وسيقام مساء الخميس قداس صلاة الغروب وقداس الجمعة، لكن سيترأسهما عدد من كرادلة الفاتيكان.

reaction:

تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress