القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

دولة تسمح بدفن موتى المسلمين ضحايا كورونا بعد أشهر من إحراقها

دولة تسمح بدفن موتى المسلمين ضحايا كورونا بعد أشهر من إحراقها

 دولة تسمح بدفن موتى المسلمين ضحايا كورونا بعد أشهر من إحراقها

نجحت اعتراضات المسلمين والمسيحيين على الحرق القسري لجثث المتوفين بفيروس كورونا في سريلانكا في تغيير قرار الحكومة والسماح بدفن الجثامين بطريقة تراعي الطقوس الدينية، لكن ضمن شروط.


جاء ذلك بعدما نشرت لجنة مؤلفة من 11 طبيبا وخبيرا تابعة لجمعية الأطباء السريلانكيين (CCPSL)، تقريرا السبت 2 يناير 2020، وضعت فيه شروطا لدفن جثث المتوفين جراء فيروس كورونا.

و أفادت اللجنة الطبية، بأن دفن جثث المتوفين جراء كورونا وفق قواعد معينة لا يشكل خطرا على الصحة البشرية، وقررت أنه بالإضافة إلى حرق الجثث يمكن تطبيق الدفن، بشرط مراعاة الإجراءات الصحية.

و تطرق التقرير أيضا، إلى أن اللجنة أخذت بعين الاعتبار القواعد القياسية التي حددتها المنظمات الدولية، مثل منظمة الصحة العالمية، والأمم المتحدة، والمركز الأوروبي للوقاية من الأمراض ومكافحتها، فيما يتعلق بوفيات كورونا.

و سرد التقرير الشروط الإلزامية لدفن الجثث، ومنها وجوب الدفن في غضون 24 ساعة من الوفاة، وعدم تسليم جثة المتوفى إلى ذويه.

كما يتوجب نقل الجثث إلى المقبرة من قبل 4 أشخاص على أقصى تقدير، وإنهاء الطقوس الدينية للدفن في غضون 10 دقائق، بالإضافة إلى وجوب الدفن على عمق متر ونصف المتر.

reaction:

تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress