القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

الأعضاء المستقيلون بحزب البيجيدي بإنزكان : قدمنا إستقالتنا بسبب الإستبداد والتحكم والإقصاء

الأعضاء المستقيلون بحزب البيجيدي بإنزكان : قدمنا إستقالتنا بسبب الإستبداد والتحكم والإقصاء

 الأعضاء المستقيلون بحزب البيجيدي بإنزكان : قدمنا إستقالتنا بسبب الإستبداد والتحكم والإقصاء

اعتبر 21 عضوا، قدموا استقالتهم من حزب العدالة والتنمية بمدينة إنزكان، أن مغادرتهم لسفينة المصباح، كانت بناء على تراجعات ونقائص على المستوى التنظيمي الحزبي، من خلال تسجيل تراجع كبير على مستوى القيام بالواجب الدستوري المتمثل في تأطير المواطنات والمواطنين وتكوينهم السياسي، وتعزيز إنخراطهم في الحياة الوطنية

وأضاف الأعضاء المستقيلون، في بلاغ  لهم ، بأن استقالتهم “تأتي استنادا إلى التراجع في القيم الديمقراطية، وأخلاق الاختلاف واحترام الرأي، وتنامي منطق التحكم والإستبداد بالرأي والإقصاء الناتج عن تسابق البعض للظفر بالمناصب وما ترتب عن تلك السلوكات اللاأخلاقية، من سعي البعض بكل الوسائل غير المشروعة للإزاحة، والتخلص ممن يعتبرونه منافسا قويا لهم”.

وفند المستقيلون ما تضمنه بلاغ البيجيدي بإنزكان، والذي جاء أياما بعد تقديهم لاستقالتهم، يقولون في هذا الصدد:” الاستقالة الجماعية جاءت بناء على اقتناع ووعي ومسؤولية وبإرادات فردية، وبدون أي تأثير أو تغرير من أحد، وأن وضعياتنا التنظيمية كانت سليمة بدءا بأعضاء مجلس جماعة إنزكان السبعة، الذين اتخذت في حقهم أحكام انضباطية تأديبية نهائية، تراوحت بين الإنذار بالنسبة لخمسة أعضاء، وقد تقدم أحدهم باستقالته من مجلس الجماعة دون الحزب، والقهقرة في العضوية بالنسبة لعضو تمت قهقرته من عضوية عامل إلى عضوية مشارك، وتجميد العضوية في الحزب لمدة سنة بالنسبة لعضو آخر استوفى مدة الجزاء الانضباطي في نهاية يونيو 2020″.

التسيير الجماعي للمدينة، والذي تسيره أغلبية مريحة لحزب العدالة والتنمية، بعد فوزها في انتخابات 2015 بـ 25 مقعدا، لم يسلم من انتقاد الأعضاء المستقيلين، واعتبروا إنجازات المجلس غير كافية لتحقيق مستوى عيش يليق بساكنة المدينة، يقولون في هذا الإطار: ”

إيقاع مجلس جماعة إنزكان بطيء، ووثيرة عمله ضعيفة، وحصيلة إنجازاته متواضعة، دون التنكر لما حققه في مجالات كالإنارة العمومية والطرقات وتنمية المداخيل المحصلة، من بيع محلات سوق الفواكه والخضر بالجملة ونصف الجملة، غير أنها لا ترقى إلى مستوى تطلعات المواطنين وانتظارات الساكنة مقارنة بحجم الثقة والتفويض الممنوح للحزب(26 عضوا بأغلبية ساحقة غير مسبوقة بجماعة إنزكان)”.

وكان 21 عضوا من حزب العدالة والتنمية بانزكان، قد قدموا استقالتهم، وتتضمن لائحة المستقلين أسماء وازنة داخل التنظيم المحلي للبيجيدي بانزكان، في مقدمتهم عبد الله ايت محمد النائب الاول لرئيس المجلس الجماعي لانزكان، واحمد ادوخراز النائب الثاني لرئيس جماعة انزكان بالاضافة إلى 6 مستشارين جماعيين . العمق المغربي

reaction:

تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress