القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

الدكتور مصطفى عزيز رئيس جمعية تارودانت أولا : جمعيتنا في الطريق الصحيح الذي خططنا له ، ومعهد عالي للصحافة والإعلام يحمل اسم المقاوم ابراهيم الروداني، سيرى النور قريبا ، وخدمات إنسانية وإجتماعية وتربوية مستمرة لفائدة كل أبناء الإقليم

الدكتور مصطفى عزيز رئيس جمعية تارودانت أولا : جمعيتنا في الطريق الصحيح الذي خططنا له ، ومعهد عالي للصحافة والإعلام يحمل اسم المقاوم ابراهيم الروداني، سيرى النور قريبا ، وخدمات إنسانية وإجتماعية وتربوية مستمرة لفائدة كل أبناء الإقليم

 الدكتور مصطفى عزيز رئيس جمعية تارودانت أولا : جمعيتنا في الطريق الصحيح الذي خططنا له ، ومعهد عالي للصحافة والإعلام يحمل اسم المقاوم ابراهيم الروداني، سيرى النور قريبا ، وخدمات إنسانية وإجتماعية وتربوية مستمرة لفائدة كل أبناء الإقليم

أكد الدكتور مصطفى عزيز رئيس جمعية تارودانت أولا التي تم تأسيسها قبل أسابيع : إن إعادة  إشعاع التاريخ الحضاري والثقافي والعلمي والسياحي والإقتصادي للمدينة هو من صلب إهتماماتنا إعتبارا للظروف التي تعيشها المدينة حاليا وعلى كل المستويات

فالكل يستنكر ويشجب ومتدمر جراء الاوضاع المزرية التي وصلت اليها المدينة  حاليا وهي التي لها كل الشرعية سواء التاريخية او الحضارية الوجدانية او الثقافية او الاقتصادية لمزاحمة المدن الوطنية الكبرى على الريادة في مختلف القطاعات .

وأضاف الدكتور رئيس الجمعية  في حديث  : انني أعتبر مدينة تارودانت كشابة يافعة  وجميلة أنهكوها بعدد من المشاكل  والمأسي حتى تم القضاء عليها حتى وصلت إلى حد الشيخوخة

كما عبر الدكتور عن استعداده للسهر على جلب مجموعة من الاستثمارات و انشاء عدة مبادرات من شأنها انعاش الركود الاقتصادي ، كما اكد على ان جمعية تارودانت اولا اكبر من ان تكون مجرد خديم لجهة او حزب سياسي ما ..

كما أوضح الدكتور وعبر عن خارطة الطريق للجمعية وهدفها الأساسي وهو تارودانت أولا واخيرا والعمل على إنقاذها وان تبعث من جديد على يد بناتها وابنائها لاسترجاع امجادها.

وركز الرئيس  في مداخلته على شباب والشابات وقال ان هذا هو رهاننا الكبير واننا في الجمعية مستعدين للتكفل بهم من جميع الجوانب التعليمية والتكوينية والإجتماعية.

كما أكد الدكتور مصطفى عزيز أن  جمعية تارودانت أولا خلقت الحدث بتارودانت وبربوع الإقليم رغم حداتثها من خلال اطلاق مشاريع ا طبية وإنسانية وإجتماعية وتربوية وتواصلية مع  كل فئات الجميع .

 كما أكد الرئيس الدكتور مصطفى عزيز  أننا مقبلون بعزم أكيد على إنشاء معهد عالي للصحافة والإعلام يحمل اسم المقاوم ابراهيم الروداني الذي ينحذر من الإقليم وبالضبط من منطقة أيت علا  التي أولينا ساكنتها إهتماما خاصا من الجانب الإجتماعي والإنساني وخصصنا لبعض العائلات المعوزة هناك منحا شهرية إعتبارا للظروف المعيشية والأسرية التي تعيشها منطقة مسقط المقاوم أبراهيم الروداني رحمة الله عليه.

كما  ان جمعيتنا  شغلت العديد من الممرضات على نفقتنا  بالمستشفى الاقليمي المختار السوسي في اطار دعم المنظومة الصحية في اطار الشراكة التي تربط الجمعية بجمعية أطباء وصيادلة وأطباء الأسنان بإقليم تارودانت.

 ومن جهة أخرى وبمناسبة شهر رمضان الأبرك ستعمل الجمعية وفي الظرف المناسب على توزيع عدد كبير من القفف الخاصة بشهر رمضان وذلك في إطار عملنا الإجتماعي والإنساني  لمساعدة الأسر الفقيرة بكل تراب الإقليم .

 كما ينتظر أن يشهد مقر الجمعية تغييرا  جديدا آخر من حيث توسعته وعدد مكاتبه  وقاعاته وهيكلته  لتوازي بذلك الخدمات الواسعة والشاملة التي يسعى إليها مكتبه الديناميكي على كل الواجهات من اجل إقلاع حقيقي يتماشى مع طموحات الأفكار النيرة لرئيس الجمعية وكل أعضاء مكتبها المتكون أساسا من خيرة بنات وأبناء المدينة .

تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress '''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''