القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

تارودانت في أجواء العيد .. حضور ميداني للسلطات والقوات العمومية ، وتهور واكتضاض ملحوظ لبعض المواطنين ، وتوعية عامة حتى لاتتحول أسواق الإقليم إلى بؤر وبائية؟

تارودانت في أجواء العيد .. حضور ميداني للسلطات والقوات العمومية ، وتهور واكتضاض ملحوظ لبعض المواطنين ، وتوعية عامة حتى لاتتحول أسواق الإقليم إلى بؤر وبائية؟

 تارودانت في أجواء العيد .. حضور ميداني للسلطات والقوات العمومية ، وتهور واكتضاض ملحوظ لبعض المواطنين ، وتوعية عامة حتى لاتتحول أسواق الإقليم إلى بؤر وبائية؟

ساعات قبل العيد تحولت بعض أسواق الإقليم المشهورة  إلى إكتضاض عام مما ينذر بتفشي فيروس “كورونا”، وذلك بسبب الإزدحام  المهول الذي تشهده الفضاءات التجارية هذه الأيام مع اقتراب حلول عيد الفطر.

والقيام بجولة ميدانية داخل الأسواق يظهر كثرة هذه الإزدحامات ، في الوقت الذي يتهافت فيه المواطنون على اقتناء  المواد الغدائية وملابس العيد، غير مبالين بالتدابير الوقائية التي أقرتها السلطات للحد من انتشار الفيروس في غياب تام لاحترام التدابير الإحترازية، ما سيحول دون مكافحة انتشار الوباء.

وبالرغم من الدور الكبير للسلطات والقوات العمومية  وتواجدها الميداني المستمر بكل النقاط وبعين المكان وتوعيتها العامة والمستمرة فإن ذلك يحتاج للوعي الجماعي  للمواطنين وفقا للإجراءات الإحترازية، من خلال  لبس الكمامات والتباعد.

وللأسف فإن فئة عريضة من المواطنين والمواطنات لا تحترم  هذه الإجراءات وخاصة مسافة التباعد، ما سيزيد من احتمالية الإصابة بفيروس “كورونا” خاصة خلال هذه الفترة التي تشهد ازدحاما لا مثيل له ، غير مبالين لما قد يسببه الإكتظاظ من أذى مما يعيد إلى الذاكرة ماجنيناه من إصابات خلال عيد الأضحى الماضي ببعض نقاط الإقليم  .
جميع الحقوق محفوظة © Taroudant 24- جريدة تارودانت 24.

تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress