القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

كواليس التهدئة بغزة.. ماذا طلبت حماس وإسرائيل من الوسطاء؟

كواليس التهدئة بغزة.. ماذا طلبت حماس وإسرائيل من الوسطاء؟

كواليس التهدئة بغزة.. ماذا طلبت حماس وإسرائيل من الوسطاء؟


 كشفت مصادر فلسطينية مطلعة على مفاوضات التهدئة بين حماس وإسرائيل عن أبرز مطالب الجانبين التي تم إبلاغها للوسطاء من مصر والولايات المتحدة أثناء مباحثات وقف إطلاق النار.


ودخل وقف إطلاق النار بين إسرائيل وقطاع غزة حيز التنفيذ، في تمام الساعة الثانية من صباح الجمعة بالتوقيت المحلي، بعد تصعيد عسكري استمر بينهما لمدة 11 يوما.


ومن المنتظر اختبار نوايا الجانبين اعتبارا من اليوم بشأن الالتزام بوقف إطلاق النار وصولا إلى مرحلة تثبيته تماما، حتى يمكن الشروع في مفاوضات تفضي إلى اتفاق حول هدنة مؤقتة تمهد لمفاوضات أكثر تقدما وصولا إلى هدنة طويلة الأمد من أجل تحريك الجمود المحيط بعملية السلام والتفاوض بشأن تنفيذ حل الدولتين.


وذكرت المصادر الفلسطينية لـ"سكاى نيوز عربية" أن مطالب الفلسطينيين تنوعت بين مطالب متعلقة بالوضع في القدس المحتلة، الذي كان سببا في تصاعد الأحداث وصولا إلى المواجهات العسكرية، ومطالب أخرى تتصل بالوضع المنهار في غزة وإعادة الإعمار والأمور المستقبلية للقطاع، خاصة فتح المعابر المشتركة مع إسرائيل.

حماية حي الشيخ جراح


وأفادت المصادر بأن حماس طلبت خلال محادثات التهدئة، التزام إسرائيل بوقف كافة أشكال الاعتداءات على أهالي حي الشيخ جراح في القدس المحتلة، والتراجع عن طردهم من منازلهم وتهديدهم بتسكين مستوطنين بدلا منهم.


ولفتت الفصائل الفلسطينية إلى أن قرارات طرد الفلسطينيين من منازلهم في حي الشيخ جراح لا يزال في يد القضاء الإسرائيلي، الذي يضم مندوبا للدولة، ويمكنه أن يوصي المحكمة بأن "القضية سياسية"، ويطرح مخرجا يحفظ للفلسطينيين منازلهم وأراضيهم الموروثة عن الأجداد.


وشددت الفصائل الفلسطينية على ضرورة وقف حماية الجيش الإسرائيلي للمستوطنين، وعدم الاعتداء على الفلسطينيين في مدن الضفة الغربية وفى مناطق عرب 48.


وأضافت المصادر الفلسطينية أن الفلسطينيين طلبوا وقف الانتهاكات الإسرائيلية في المسجد الأقصى والاعتداءات المتكررة من جانب المستوطنين المتطرفين وإنهاء التضييق على المصلين والمرابطين في الأقصى.


تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress