القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

الباجدة يطالبون بالتوزيع العادل للثروة بعد عشر سنوات في الحكم تحت شعار : تعاونوا معنا باش نرجعوا للحكومة والبرلمان.

الباجدة يطالبون بالتوزيع العادل للثروة بعد عشر سنوات في الحكم تحت شعار : تعاونوا معنا باش نرجعوا للحكومة والبرلمان.

 الباجدة يطالبون بالتوزيع العادل للثروة بعد عشر سنوات في الحكم تحت شعار : تعاونوا معنا باش نرجعوا للحكومة والبرلمان.

شرع وزراء و برلمانيو حزب ‘العدالة والتنمية’ في دغدغة أحاسيس ومشاهد المغاربة، بالتوسل لمساعدتهم على العودة للحكومة والبرلمان مرة أخرى، بعدما قضوا عشر سنوات في الحكم.

و عوض تقديم الحساب حول عشر سنوات عجاف، بادر الحزب الإسلامي لتحوير النقاش العمومي، في ظل ضعف حزبي مخيف للمعارضة، وجعل هذا الحساب، يتوقف على ضرورة عودة حزب المصباح للحكم “لمواصلة الإصلاح”.

حزب سعد الدين العثماني، الذي يقود الحكومة منذ عشر سنوات ، إعتبار في ندوة صحافية لتقديم ما أسماه “العرض السياسي للمرحلة والمبادرة السياسية الحقوقية للحزب”، أن القاسم الانتخابي ” سيساهم في إفراغ العملية الانتخابية من مضمونها الديمقراطي الذي يقوم أساسا على الاقتراع الحر المعبر عنه من خلال التصويت”.

ذات الحزب الإسلامي، قال بأن ” حذف العتبة في انتخاب أعضاء مجالس الجماعات الترابية سيخلق وضعا غير مسبوق موسوما بالبلقنة وعدم استقرار الأغلبيات المسيرة في هذه المجالس”.

أما على المستوى الحقوقي، فإن البيجيدي ، تفطن أخيراً إلى أن ” المغرب ما يزال يسجل بعض مظاهر المس بالحريات الفردية وبالمعطيات الخاصة، إلى جانب بعض المحاكمات المبنية على أساس شكايات كيدية تستخدم لأغراض سياسية”، في إعادة لخطاب إبتزاز الدولة قبل عشر سنوات. زنقة 20

تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress