القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

حالة استنفار بمدينة أكادير ، و استعدادات مكثفة لاستقبال جلالته .

حالة استنفار بمدينة أكادير ، و استعدادات مكثفة لاستقبال جلالته .

 حالة استنفار بمدينة أكادير ، و استعدادات مكثفة لاستقبال جلالته .

تتواصل الاستعدادات بمدينة أكادير على قدم وساق لاستقبال الملك محمد السادس، حيث كان من المقرر أن يشرف هناك على تتبع بعض المشاريع المرتبطة بمخطط التسريع الصناعي الجهوي، قبل أن يتم إخبار مسؤولي المدينة بتأخير الزيارة الملكية للمدينة إلى أجل غير مسمى.

و ذكرت الأيام، أن الملك محمد السادس يقيم في إقامته الخاصة بمنطقة مولاي يعقوب ضواحي مدينة فاس، والتي قرر الإقامة بها منذ نهاية شهر دجنبر من العام الماضي، ومنذ تلك الفترة، لم ينتقل الملك خارج مدينة فاس وضواحيها سوى مرة واحدة، عندما قرر قبل 3 أسابيع العودة إلى الرباط من أجل زيارة قبر جده محمد الخامس، بمناسبة حلول ذكرى وفاته التي تصادف العاشر من شهر رمضان، حيث استقر بمدينة الرباط لأيام قليلة، ليعود مجددا إلى فاس التي أحيى بها ليلة القدر.

وبهذا، يكون مقام الملك محمد السادس بالعاصمة العلمية للمملكة قد دخل شهره الخامس؛ مما شكل علامة فارقة بالنسبة له، حيث لم يسبق أن أقام في مدينة خارج محور الدار البيضاء والرباط مدة كهذه، مما يعطي هذا الاختيار أهمية بارزة.

تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress