القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

سكومة: هذه حقيقة غيابي عن الوداد و"مشاكلي" مع الناصيري والبنزرتي

سكومة: هذه حقيقة غيابي عن الوداد و"مشاكلي" مع الناصيري والبنزرتي

 سكومة: هذه حقيقة غيابي عن الوداد و"مشاكلي" مع الناصيري والبنزرتي

حلّ أيوب سكومة، لاعب وسط ميدان فريق الوداد الرياضي لكرة القدم، ضيفا على برنامج “حوار مع متبار”، عبر “هسبريس” و”هسبورت”، حيث كشف مجموعة من التفاصيل المتعلقة بالإصابة التي غيبته عن الميادين لأشهر طويلة، كما تحدث عن حقيقة وجود مشاكل بينه وبين المدرب فوزي البنزرتي، أو مع رئيس “الفريق الأحمر”، سعيد الناصيري، وتفاصيل أخرى متعلقة بمدى جاهزيته وموعد عودته للدفاع عن قميص الوداد.
بداية، كيف هي حالتك الصحية بعد “الإصابة”؟.
حالتي الصحية جيدة. استأنفت التداريب خلال الأسبوع الجاري مع الفريق، بعد فترة ترويض طبي استغرقت شهرين، والآن الحمد لله أنا في حالة جيدة، وأتمنى أن أنصهر داخل المجموعة قريبا.

كم يلزمك من الوقت لتكون جاهزا بدنيا للدفاع عن قميص الوداد؟.
مبدئيا، المسألة تتعلق بقرار المعد البدني والمدرب، لكن المدة لن تتجاوز أسبوعين إن شاء الله لأكون في أتم جاهزيتي.

راجت في الفترة الأخيرة أخبار عن وجود مشاكل بينك وبين المدرب البنزرتي.. هل ذلك صحيح؟.
ليس لدي أي مشكل مع المدرب..عانيت من إصابة في عضلة الساق، وحاليا أشتغل من أجل استرجاع جاهزيتي. البنزرتي مدرب كبير وغني عن التعريف بألقابه، وأكن له كل الاحترام؛ أتمنى أن أكون رهن إشارته بدنيا في أقرب وقت وأقدم الإضافة المرجوة لفريقي وللجماهير التي تنتظرني.

كيف تجد الوداد بوجود مجموعة من الأسماء البارزة هذا الموسم؟.
المجموعة التي يتوفر عليها الوداد الرياضي هذا الموسم جيدة، وتضم أسماء كبيرة قادرة على فرض وجودها.. الجمهور ينتظر منا الألقاب في الواجهات الثلاث التي ننافس عليها، محليا وقاريا، وسنعمل ما في وسعنا من أجل إحراز هاته الألقاب، لأن الجمهور الودادي يستحقها.

سبق وأكدت أنه لا مشاكل لديك مع المدرب البنزرتي، ما أكده هو أيضاً عبر البرنامج نفسه، “حوار مع متبار”، لكن هناك من يتحدث عن وجود مشاكل بينك وبين رئيس النادي، سعيد الناصيري، ما ردك؟.
الناصيري شخص قدم إضافة كبيرة للنادي منذ توليه الرئاسة قبل 6 سنوات؛ الفريق توج في عهده بمجموعة من الألقاب، كما أنه استجاب لمطالب الجماهير بالتعاقد معي واستقدمني من نادي الفتح الرياضي. أتمنى له مسيرة موفقة مع النادي، وللمدرب والمجموعة ولنفسي أيضا.

تناسلت مجموعة من القصص حول سبب غيابك عن الوداد الرياضي منذ بداية الموسم..اليوم نريد الحقيقة منك أنت!.
سبب غيابي عن الوداد هو الإصابة %100 وليس هناك أي سبب آخر.. لعبت المباراة الأولى أمام يوسفية برشيد، حيث شاركت في الـ 10 دقائق الأخيرة، ولم أقم بالإحماء قبل الدخول بشكل كاف.. أحسست حينها بتمدد في عضلة الساق، وأجريت الفحوصات اللازمة وخضعت للعلاج؛ وبعد عودتي من الإصابة، تدربت مع فريق الأمل على عشب اصطناعي لشهرين وخضت 3 مباريات ودية، لتتجدد إصابتي.. هذه هي الحقيقة، جئت إلى الوداد الرياضي لألعب وأي لاعب في العالم يكون هدفه هو لعب أكبر عدد من المباريات.

إلى ماذا تعزي سبب تجدد إصابتك؟.
أولاً للترويض الطبي، لأنني لم أُشف من الإصابة الأولى بشكل تامّ، ثم للعشب الاصطناعي الذي كنت أتدرب فيه مع فريق الأمل.

هل صحيح أنك أجريت فحوصات طبية بخصوص إصابتك خارج النادي، بعيدا عن اللجنة الطبية لـ”الفريق الأحمر”؟.
صحيح، لأن الآلام عاودتني في نفس مكان إصابتي بعد إنهائي فترة العلاج والترويض الطبي، وأبلغت طبيب الوداد الرياضي بالأمر، لكنه ظل يصر على أن الأمور بخير وأنني لا أعاني من أي مشكل.. اضطررت حينها لإجراء فحوصات خارج النادي، بينت أنني لم أتعافَ كما يجب من الإصابة الأولى، وأنه علي الخضوع من جديد لبروتوكول علاجي ثانٍ.

ما رسالتك للبنزرتي اليوم وأنت تصارع من أجل نيل فرصتك مع الوداد؟.
أنا جاهز ومستعد للدفاع عن قميص الفريق في أي وقت قرر المدرب الاعتماد علي.
جميع الحقوق محفوظة © Taroudant 24- جريدة تارودانت 24.

تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress