القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

حزب الأحرار يراهن على 100 مقعد خلال الانتخابات المقبلة ، ويكشف عن الكلفة الإجمالية لبرنامجه وحددها في 275 مليار درهم

حددت الكلفة الإجمالية لبرنامج حزب التجمع الوطني للأحرار في 275 مليار درهم في حال فوز الحزب في الانتخابات التشريعية التي ستجرى في المغرب صيف السنة الجارية .  هذا، ما كشف عنه عضو المكتب السياسي لحزب الحمامة، محمد بوسعيد، اليوم الثلاثاء، في كلمته خلال المحطة الختامية لجولة حزب الأحرار المخصصة لعرض خلاصة برنامجه بالدار البيضاء  وأوضح بوسعيد أن الكلفة الإجمالية لبرنامج الأحرار وهي 275 مليار درهم، تعادل معدل 55 مليار درهم كل سنة، معتبرا الكلفة ليست ضخمة، ويمكن للحزب بفضل تجربته وخبرته في التسيير منذ سنوات أن يدبرها بما لا يضر الميزانية العامة للدولة.  و قال بوسعيد بأن حزبه كما تمكن من إنقاذ تجربتي التناوب الأولى والثانية، يمكنه أيضا إنجاح تجربة التناوب المقبلة، مبرزا أن الإشكال لا يكمن في توفير الموارد المالية، ولكن في الاقتناع بالبرنامج من الأساس.  من جهته، قال عضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، رشيد الطالبي العلمي، إن حزبه سيحصل خلال الانتخابات التشريعية المقبلة على 100 مقعد، مشيرا إلى أن النتائج التي حصل عليها الحزب في الانتخابات الماضية لم تنل رضى الحزب وهو ما جعله يعمل منذ 5 سنوات من أجل تجاوزها في الانتخابات المقبلة.  في نفس السياق، أكد الطالبي العلمي، بأن حزب الأحرار تغيّر كثيرا منذ ترؤس عزيز أخنوش للحزب سنة 2016، مشيرا إلى أن الحزب كان قبل ذلك يصيغ برنامجه الانتخابي قبل الاستحقاقات بأسبوعين وكان الصراع حول التزكيات هو السائد آنذاك داخل الحزب.  وأكد العلمي أن نتائج انتخابات 2016 “مرضاتنا ومعجبناش الحال” وهو ما دفع الحزب إلى العمل كثيرا من أجل تجاوز ذلك في الانتخابات المقبلة، مبرزا أن الحزب لن يكتفي بـ 60 مقعدا أو مضاعفة نتائجه السابقة، بل سيحصل على 100 مقعد، وأن الحزب “ممفاكش”، كاشفا في الآن ذاته أن عدد المنخرطين في الحزب وصل إلى أزيد من 150 ألف منخرط.

 حددت الكلفة الإجمالية لبرنامج حزب التجمع الوطني للأحرار في 275 مليار درهم في حال فوز الحزب في الانتخابات التشريعية التي ستجرى في المغرب صيف السنة الجارية .


هذا، ما كشف عنه عضو المكتب السياسي لحزب الحمامة، محمد بوسعيد، اليوم الثلاثاء، في كلمته خلال المحطة الختامية لجولة حزب الأحرار المخصصة لعرض خلاصة برنامجه بالدار البيضاء


وأوضح بوسعيد أن الكلفة الإجمالية لبرنامج الأحرار وهي 275 مليار درهم، تعادل معدل 55 مليار درهم كل سنة، معتبرا الكلفة ليست ضخمة، ويمكن للحزب بفضل تجربته وخبرته في التسيير منذ سنوات أن يدبرها بما لا يضر الميزانية العامة للدولة.


و قال بوسعيد بأن حزبه كما تمكن من إنقاذ تجربتي التناوب الأولى والثانية، يمكنه أيضا إنجاح تجربة التناوب المقبلة، مبرزا أن الإشكال لا يكمن في توفير الموارد المالية، ولكن في الاقتناع بالبرنامج من الأساس.


من جهته، قال عضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، رشيد الطالبي العلمي، إن حزبه سيحصل خلال الانتخابات التشريعية المقبلة على 100 مقعد، مشيرا إلى أن النتائج التي حصل عليها الحزب في الانتخابات الماضية لم تنل رضى الحزب وهو ما جعله يعمل منذ 5 سنوات من أجل تجاوزها في الانتخابات المقبلة.


في نفس السياق، أكد الطالبي العلمي، بأن حزب الأحرار تغيّر كثيرا منذ ترؤس عزيز أخنوش للحزب سنة 2016، مشيرا إلى أن الحزب كان قبل ذلك يصيغ برنامجه الانتخابي قبل الاستحقاقات بأسبوعين وكان الصراع حول التزكيات هو السائد آنذاك داخل الحزب.


وأكد العلمي أن نتائج انتخابات 2016 “مرضاتنا ومعجبناش الحال” وهو ما دفع الحزب إلى العمل كثيرا من أجل تجاوز ذلك في الانتخابات المقبلة، مبرزا أن الحزب لن يكتفي بـ 60 مقعدا أو مضاعفة نتائجه السابقة، بل سيحصل على 100 مقعد، وأن الحزب “ممفاكش”، كاشفا في الآن ذاته أن عدد المنخرطين في الحزب وصل إلى أزيد من 150 ألف منخرط.


تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress