القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

حقوقيون يطالبون بإلزام شركة عقارية بتتمة أشغال مشروع سكني بالمحاميد

طالبت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع المنارة مراكش، كلا من والي جهة مراكش آسفي ورئيس المجلس الجماعي لمدينة مراكش والمديرة الجهوية للسكنى
والتعمير وسياسة المدينة وجهة مراكش اسفي من أجل التدخل لدى شركة صاحبة مشروع سكني المحاميد 9 بتتمة اشغال التجهيز وتسليم الاقامات والمهام و الشواهد المطلوبة.

وقالت الجمعية في مراسلة لها توصلت كشـ24 بنسخة منها أن الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع المنارة مراكش سبق ان التمست، بشأن إقامة الصفاء الشطر الثاني والثالث بعملية سكنية بالمحاميد 9 بمراكش ، حمل الشركة على احترام الزبناء وتسليم ادارة الاقامات للسانديك وإتمام الاشغال والتجهيزات، كالمصاعد و الإنارة الداخلية والأمن الداخلي بالاظافة لمجموعة من العيوب الظاهرة و الواضحة في البنية التحتية :كتجمع المياه أمام أبواب العمارات وظهور تسربات بأساساتها رغم حداثة انشائها، دون الحديث عن العيوب الخفية التي تبقى واردة.

وأبرزت المراسلة ذاتها أن الملاكين المشتركين، قد أسسوا مكتبا للاتحاد الملاكين بعد قيامهم بكل الخطوات والاجراءات القانونية ومطالبتهم الشركة بتسليم الاقامة ومستحقات الساكنة المدفوعة مسبقا.

الا انه للاسف تقول الجمعية الحقوقية عمدت الشركة الى رفع دعاوي قضائية لثني الزبناء عن التعبير عن مطالبهم ، واستمرت في رفضها توقيع المحضر الخاص بتسليم العمارات، كما انها لم تباشر عملية تتبيث المصاعد الا مع بداية شهر يونيو حسب ما يؤكد محضر معاينة من طرف مفوض قضائي.

وأورد المصدر ذاته ان المكتب المسير لاتحاد الملاكين المشتركين تأسس في إحترام تام للمقتضيات القانونية المعمول بها، وبحضور ممثلة عن الشركة التي مثلت احدى الشقق و60 محلا تجاريا، وانها وثقت حضورها برسالة خطية، كما ان المحضر المنجز من طرف مفوض قضائي يشير الى ذلك، اضافة الى ضمه عدد كبير من الملاكين المشتركين الحاضرين للجمع العام التأسيسي للسانديك.

كما أوضحت الجمعية الحقوقية ان الشركة صاحبة المشروع حصلت على رخصة السكن، مما يجعلها طبقا للقانون ملزمة بتسليم الاقامات للسانديك مع ما يستتبع ذلك من تحويل المخصصات المالية الموضوعة رهن اشارتها الى الحساب الخاص بالسانديك.

وتساءلت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع المنارة مراكش، عن الطريقة التي تم بها تسليم رخصة السكن رغم عدم اتمام الاشغال خاصة غياب المصاعد، وماهي مسؤولية الجهات المختصة في ذلك، مطالبة مرة أخرى بالتدخل لإحترام حق المواطنات والمواطنين في تدبير شؤون الاقامات بعيدا عن كل الضغوطات واساليب التحايل، بالإضافة إلى وقف تجاوزات الشركة صاحبة المشروع وإلزامها بإتمام اشغال تجهيز العمارات السكنية وتسليم المهام مع مكتب اتحاد الملاكين المشتركين المنتخب من طرف الساكنة.

كما طالب الجمعية حث الشركة على تسليم السانديك، المصاعد وشهادة الربط بالقاطع الكهربائي التي طالب بها المكتب الوطني للكهرباء السنديك كإجراء قانوني لإدخال العدادات قصد تشغيل المصاعد وإنارة السلاليم والممرات الخارجية للعمارات.

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع المنارة مراكش طالبت أيضا بتسليم المستحقات المالية الخاصة بالسانديك فورا طرف الشركة طبقا لما ينص عليه القانون، بوضعها في الحساب الخاص بالسانديك، حتى يتمكن السكان من تدبير شؤون إقاماتهم وفق حاجياتهم الضرورية لتأمين سكن لائق.

 



from Kech24: Maroc News – كِشـ24 : جريدة إلكترونية مغربية https://ift.tt/3AAROwQ

تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress '''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''