القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

كما العود يكتب: على الشاطئ

كما العود يكتب: على الشاطئ

 كما العود يكتب: على الشاطئ

بقلم : كمال العود

قبل الغروب،
قمت بنزهة، أنا وحبات الرمال،
الأمواج تراقب خطاي،
وشرود ذهني.

دقائق لبست ثوب ساعة،
مشيت، ترنحت،
كأن بي ثمالة،
أرمي حجارة في البحر، كطرد النحس،
كتعبير ضد سوء الطالع،
ضد سرقة حظي.

صرخاتي كانت مدوية،
تعاطفت معي القواقع،
إنها حزينة،
هجرها البحر.

انشرح صدري،
سأقوم بترميم ذاتي،
وتطهيرها بالأمواج،
وبإعتناق الأمل،
والتصالح معه.


تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress '''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''