القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

تعرف على الأرباح الخيالية التي تجنيها شركات “لقاحات كورونا”

تعرف على الأرباح الخيالية التي تجنيها شركات “لقاحات كورونا”

 تعرف على الأرباح الخيالية التي تجنيها شركات “لقاحات كورونا”

لم تكن جائحة كورونا رحيمة بالاقتصاد العالمي جراء القيود التي فرضت في معظم دول العالم لكن الشركات التي طورت اللقاحات المضادة للفيروس التي حصلت على الترخيص حصدت أرباحا تُقدر بمليارات اليوروهات، بدءا بتحالف شركتي الأدوية فايزر الأمريكية وبايونتيك الألمانية الذي نشر نتائجه المالية الإثنين.

ووفق وكالة الأنباء الفرنسية، جاءت نتائج الشركات الخاصة بدون تضمين اللقاح الروسي (سبوتنيك-في) واللقاحات الصينية التي طورتها الهيئات العامة، على الشكل التالي:

فايزر-بايونتيك المستفيد الأكبر

كان العملاق الأمريكي ومختبر التكنولوجيا الحيوية الألمانية اللذان طورا اللقاح المضاد لكوفيد-19 أول من أعلن في الغرب نتائج إيجابية وحظيا بترخيص الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة. وقد استفادا من هذه الميزة.

حقق اللقاح لشركة فايزر أكثر مما در على أي منافس آخر مع 10,8 مليارات دولار (حوالى 9,2 مليارات يورو) في النصف الأول من عام 2021، ومنذ ذلك الوقت بدأت بجني معظم مبيعات هذا العلاج.

وترفع المجموعة الأمريكية سقف توقعاتها لعام 2021، بحيث تعتزم تحقيق 33,5 مليار دولار من مبيعات لقاحها هذا العام.

وسجلت بايونتيك، من جانبها، مبيعات بقيمة 7,3 مليارات يورو في النصف الأول من العام. ويعد اللقاح المضاد للفيروس المنتج الوحيد المخصص للبيع، بخلاف فايزر التي تنتج العديد من الأدوية، وبالتالي يعكس هذا الرقم الأداء المتعلق بهذا العلاج تحديداً.

وتتوقع بايونتيك تحقيق مبيعات من اللقاح بقيمة 15,9 مليار يورو، بالنسبة لعام 2021.

موديرنا في وضع جيد

قامت الشركة الأمريكية الناشئة موديرنا، على غرار فايزر-بايونتيك، بتطوير لقاح يعتمد على تقنية الحمض النووي المرسال والذي كان من أول اللقاحات المعتمدة في الغرب.

في النصف الأول من العام، حققت موديرنا التي يُعد لقاحها أول منتج متداول لها، مثل بايونتيك، مبيعات بقيمة 5,9 مليارات دولار، أي حوالي خمسة مليارات يورو.

وتتوقع موديرنا تحقيق 20 مليار دولار من عائدات لقاحها عن مجمل العام 2021.

أسترازينيكا وجونسون آند جونسون بعيدتان عن الركب

تم اعتماد اللقاح السويدي-البريطاني أسترازينيكا والأمريكي جونسون آند جونسون، عبر فرعه البلجيكي جانسن، في الاتحاد الأوروبي لاحقاً، وهما يعتمدان على تقنية الناقل الفيروسي.

ولم ترخص الولايات المتحدة للقاح أسترازينيكا رغم اعتماده في دول أخرى مثل الهند.

وعدت هاتان المجموعتان ببيع لقاحاتهما بدون تحقيق أرباح خلال الوباء. وهكذا فأن أسعار المبيع أقل بكثير من أسعار فايزر-بايونتيك وموديرنا، الأمر الذي ألقى بثقله على العائدات.

وأعلنت شركة أسترازينيكا تحقيق إيرادات من لقاحها بقيمة 1,17 مليار دولار (مليار يورو) في النصف الأول من العام.

وتحدثت جونسون آند جونسون التي تم اعتماد لقاحها لاحقا عن 264 مليون دولار (225 مليون يورو).

وتنوي جونسون آند جونسون بيع ما قيمته 2,5 مليار دولار من لقاحها لمجمل العام 2021، فيما لم تكشف أسترازينيكا عن توقعات مفصلة.

تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress '''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''