القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

اتهامات لمديرية التعليم بمراكش بالضبابية في التعامل مع الاساتذة

أعرب العديد من الأساتذة عن عدم رضاهم عن الطريقة التي تدير بها المديرية الإقليمية للتربية الوطنية بمراكش مشاريع مهمة تخص بالدرجة الأولى تلاميذ المدينة الحمراء.

وقد قامت بتنظيم -نهاية شهر ماي المنصرم-مباراة تهم تكليف عدد من الأساتذة لتأطير ورشات بمركزي الإبداع الفني و الثقافي محمد الغزواني و لالة أسماء عبر صفحتها على الفيسبوك.

والغريب في الأمر، حسب الأساتذة اللذين قدموا ترشيحاتهم، لم يعلن المسؤولون بالمديرية عن لوائح المترشحين الناجحين والمقبولين لشغل المناصب السالفة الذكر عبر القنوات الرسمية و لا عبر صفحتها على الفيسبوك كما هو معمول به حفاظا على الشفافية و تكافؤ الفرص بين الأساتذة، بل قامت المديرية ببعث تكليفات لأساتذة دون الإعلان عن نتائج الإنتقاء، وأن عدد التكليفات لا يتناسب و عدد المناصب المعلن عنها دون تقديم توضيحات.

و يضيف هؤلاء، أن هذه المقاربات ترسخ جو عدم الثقة بين المديرية الإقليمية وأطرها في مرحلة ينتظر فيها الأساتذة و موظفو وزارة التربية الوطنية زوال عهد المحسوبية و الزبونية و إرضاء جهات نقابية و سياسية على حساب الأخرين في توزيع المناصب والشفافية في تدبير الشأن العام.



from Kech24: Maroc News – كِشـ24 : جريدة إلكترونية مغربية https://ift.tt/3k9zuEC

تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress '''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''