القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

من يكون خَلف عزيز أخنوش على وزارة الفلاحة؟

من يكون خَلف عزيز أخنوش على وزارة الفلاحة؟

 من يكون خَلف عزيز أخنوش على وزارة الفلاحة؟

هو محمد الصديقي، الذي يعرف كل خبايا وأسرار وزارة الفلاحة، بسبب المسؤوليات التي تقلدها في ذات الوزارة، حيث كان يعتبر اليد اليمنى للوزير عزيز أخنوش طيلة سنوات إشرافه عليها.

الدكتور محمد الصديقي، شغل منصب الكاتب العام بوزارة الفلاحة والصيد البحري منذ سنة 2013، يبلغ من العمر 64 سنة، متزوج وأب لطفلين، متحدر من مدينة بركان، أُنتخب مؤخراً كبرلماني بذات الإقليم عن حزب التجمع الوطني للأحرار.

حاصل على ديبلوم مهندس دولة في الزراعة، وشهادة الدكتوراه في العلوم الزراعية من جامعة مينيسوتا بالولايات المتحدة الأمريكية.

بدأ حياته المهنية سنة 1984 كأستاذ باحث بمعهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة، ليرتقي إلى مدير البحث العلمي ودراسات الدكتوراه، وسنة 2009 أُسند له منصب المدير العام لذات المعهد.

موازاة مع ذلك، تم تكليف الصديقي بمديرية الشؤون الإدارية والمالية خلال سنة 2008، بحكم خبرته الكبيرة في مجال التعاون والتنمية والشراكات على الصعيدين الوطني والدولي، ولديه العديد من المنشورات العلمية والتقنية.

وعيين الصديقي سنة 2000 كخبير لدى المعهد الدولي للموارد الجينية النباتية بروما بإيطاليا، وسنة 2010 كخبير لدى الوكالة الوطنية للأبحاث الفرنسية بباريس، ورئيسا للمركز الدولي للدراسات الزراعية العليا في البحر الأبيض المتوسط.

تعليقات

تارودانت بريس 24 جميع الحقوق محفوظة © 2021 Taroudantpress '''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''''