تارودانت بريس
أخبار ساخنة

ملفهم بيد أخنوش.. العشرات من خريجي المدرسة العليا للإدارة موظفون “أشباح”

هيئة التحرير
الصفحة الرئيسية

ملفهم بيد أخنوش.. العشرات من خريجي المدرسة العليا للإدارة موظفون “أشباح”

 ملفهم بيد أخنوش.. العشرات من خريجي المدرسة العليا للإدارة موظفون “أشباح”

علمت “تارودانت24” أن حوالي 90 من خريجي المدرسة العليا للإدارة يمثلون الفوجين الأول والثاني يتقاضون أجورهم وهم جالسون في بيوتهم من دون أداء أي وظيفة، وذلك بسبب المشاكل والعراقيل التي واجهوها في إدماجهم بالوظيفة العمومية بعد نهاية التكوين.

ووفق معطيات حصل عليها الموقع، فإن هؤلاء الخريجون يستعدون للتوجه إلى القضاء لإنصافهم ضد الحكومة ورئيسها عزيز أخنوش، بعد شهر من مراسلته وتقديم ملتمس له من أجل التدخل العاجل لتسوية وضعيتهم الإدارية والمالية، إذ التحق بعضهم ووزعوا على عدد من الوزارات ويؤدون مهام ثانوية وبصفة غير قانونية.

وفي تصريحات متطابقة لعدد من المعنيين بهذا الموضوع، فإن 3 خريجين التحقوا فقط بالمجلس الأعلى الحسابات، و11 بالمفتشية العامة 5 من الفوج الأول و6 من الفوج الثاني، في الوقت الذي يجلس الآخرون في منازلهم ويتقاضون رواتبهم البالغة 7200 درهما.


وأكدت المصادر أن هؤلاء “الموظفين” الذين ولوجوا الوظيفة العمومية في 2017 منذ إعادة إصلاح المدرسة العليا للإدارة على عهد حكومة عبد الإله ابن كيران والذي مضت فيه حكومة سعد الدين العثماني، كما أشارت إلى إمكانية وجود “حسابات” سياسية وراء “البلوكاج” الذي يواجه إدماجهم في الوظيفة العمومية ومنحهم المناصب التي تلقوا التكوين من أجل تقلدها.

ويبقى هؤلاء الخريجون تابعين للمصالح الخاصة لرئيس الحكومة عزيز أخنوش، الذي يبقى بيده حل الملف بشكل نهائي وإيجاد الصيغة القانونية لإدماجهم وضمان استفادة الإدارة والمؤسسات العمومية من خبراتهم التي اكتسبوها من تجاربهم المهنية والتكوين الذي تلقوه في مجالات التدبير والحكامة.

google-playkhamsatmostaqltradent