إستمع إلى راديو الأخــبــار المـــغربــيــة

تارودانت بريس
أخبار ساخنة

أكادير : تشديد الإجراءات الأمنية لمنع خرق حالة الطوارئ في ليلة رأس السنة

أكادير : تشديد الإجراءات الأمنية لمنع خرق حالة الطوارئ في ليلة رأس السنة

 أكادير : تشديد الإجراءات الأمنية لمنع خرق حالة الطوارئ في ليلة رأس السنة


علمت أكادير 24 أن عناصر الدرك الملكي تقوم بتشديد المراقبة على منافذ مدينة أكادير، وذلك في إطار التدابير المتخذة من أجل ضمان مرور مناسبة نهاية رأس السنة الميلادية في أحسن الظروف.

وحسب ما أوردته مصادر متطابقة، فقد تم تنصيب سدود أمنية بمداخل أكادير ونقطها الاستراتيجية وتشغيل كاميرات الشوارع الكبرى، وذلك من أجل المراقبة، مع تفتيش السيارات المشبوهة وكذا التحقق من هويات بعض السائقين.

تكثيف الدوريات الأمنية

من المرتقب أن يتم تكثيف الدوريات الأمنية خلال الساعات القليلة المقبلة، وذلك من أجل ضمان عدم خرق القانون من طرف المواطنين الذين دأبوا على الاحتفال بنهاية السنة الميلادية.

وإلى جانب ذلك، من المرجح أن يتم تشديد الطوق الأمني على المناطق الحساسة، وخاصة المنطقة السياحية وكافة الأحياء، عبر تشغيل الكاميرات وتحريك كافة الدوريات الراجلة والراكبة واستخدام صقور الدراجات النارية والزيادة في حصيص الشرطة والأمن من مختلف المصالح الأمنية.

أعين على الشقق والفيلات المكتراة

يقبل عدد من المواطنين بمدينة أكادير على اكتراء الشقق المفروشة والفيلات ضواحي المدينة، من أجل الاحتفال بليلة رأس السنة الميلادية.

وتراقب السلطات عن كثب هذه الظاهرة، خاصة بعد الشكايات الواردة من طرف عدد من المواطنين بشأن ارتفاع السومة الكرائية للشقق المفروشة خلال نهاية السنة، وهو ما فتح أعين العناصر الأمنية على هذا الموضوع.

وتبعا لذلك، يرتقب أن يتم تشديد المراقبة على الفيلات وبعض الشقق المتواجدة بالأحياء الراقية، والتي يتم كراؤها للاحتفال سرا بليلة رأس السنة الميلادية، أو لممارسة الفساد.

وتستعد العناصر الأمنية بمدينة أكادير للقيام بعمليات تمشيطية تستهدف وضع حد للأنشطة التي تتم مزاولتها سرا بالمنازل والفيلات، خاصة تلك التي تتحول إلى أوكار للاحتفالات الجماعية وممارسة الدعارة.

جدير بالذكر أن الحكومة كانت قد أعلنت في وقت سابق عن قرار إلغاء احتفالات رأس السنة ومنع التنقل ما بين الساعة الثانية عشرة ليلا إلى الساعة السادسة صباحا، كتدبير احترازي لمواجهة انتشار فيروس كورونا.

وقررت الحكومة منع الفنادق والمطاعم وجميع المؤسسات من تنظيم احتفالات وبرامج خاصة بمناسبة نهاية السنة الميلادية، كما قررت إغلاق المطاعم والمقاهي في الساعة الحادية عشرة والنصف ليلا.

الصورة من الأرشيف 


google-playkhamsatmostaqltradent