إستمع إلى راديو الأخــبــار المـــغربــيــة

تارودانت بريس
أخبار ساخنة

“كوبل سياسي”‘..رئيس جماعة يتزوج من “عضوة” بالجهة بشهادة عزوبة مزورة

“كوبل سياسي”‘..رئيس جماعة يتزوج من “عضوة” بالجهة بشهادة عزوبة مزورة

 “كوبل سياسي”‘..رئيس جماعة يتزوج من “عضوة” بالجهة بشهادة عزوبة مزورة

فضح  حفل زفاف أقامه رئيس جماعة ولاد عزوز الأسبوع الماضي، بمناسبة زواجه بعضوة بالجهة، عملية تزوير طالت وثائق الزواج خصوصا شهادة الخطوبة “عازب”.


ووفق ماذكره “موقع “كود”، فإن الفضيحة الأخلاقية التي بطلها رئيس الجماعة المذكور الذي نجح في الانتخابات الأخيرة، وتمكن من الظفر برئاسة المجلس الجماعي، “أكمل  العرس الانتخابي” بعقد قرانه على عضوة بمجلس الجهة ضد القانون.

وأضاف موقع “كود” بأن شهادة الخطوبة  التي استخرجت من الجماعة وعليها إمضاء موظف في الحالة المدنية، هي نفسها التي تقدمت لمحكمة الأسرة للحصول على الإذن بالزواج.

الواقعة، أثارت استغراب ساكنة المنطقة، خصوصا، و أن الرئيس متزوج وله أولاد وزوجته رفضت منحه التصريح بالإذن بالتزوج عليها من امرأة ثانية.

ووفق المصدر ذاته، فإن “عرس الكوبل السياسي”، حضره عدد من المدعوين الذين باركوا للرئيس وعضوة الجهة، قبل ما تنفجر الفضيحة بكون الزوجة متمسكة برفضها منحه الإذن بالزواج وأن الوثيقة المقدمة في ذلك تخص شهادة الخطوبة “عازب” ويصل الأمر للسلطات.

وأكد المصدر، أن السلطات المحلية باشرات الأبحاث  في الواقعة وفي سجل الشهادات بغرض التأكد من الواقعة والموظف المسؤول عن هذه “الفعلة” حتى وإن كان في الواقع، أن الرئيس هو الآخر يتحمل المسؤولية  على اعتبار أن الموظف تابع له،  خصوصا أن القانون يمنح لرئيس الجماعة صفة ضابط الحالة المدنية و وهو الذي يفوض للموظفين الذين يخترهم لممارسة هذه الصفة، ويبعث لوكيل الملك بنسخة من القرار.

 ومن المنتظر، إن تبثت صحة هذه الأفعال التي لم نتأكد من صحتها، أن تدخل النيابة العامة على الخط، لأن التلاعب بسجلات الحالة المدنية أمر خطير، والتزوير أخطر.

google-playkhamsatmostaqltradent