إستمع إلى راديو الأخــبــار المـــغربــيــة

تارودانت بريس
أخبار ساخنة

سوس ماسة.. قائد يمنع مبادرة جمعوية للتخفيف من معاناة أطفال القرى النائية في فصل الشتاء

سوس ماسة.. قائد يمنع مبادرة جمعوية للتخفيف من معاناة أطفال القرى النائية في فصل الشتاء

 سوس ماسة.. قائد يمنع مبادرة جمعوية للتخفيف من معاناة أطفال القرى النائية في فصل الشتاء

أقدم قائد قيادة اداكوكمار دائرة أنزي بإقليم تيزنيت، يوم أمس الإثنين 14 يناير الجاري، على منع جمعية أصدقاء تفراوت من تنظيم نسختها التاسعة لمبادرة ”أغراس س تينمل” أو ”الطريق إلى المدرسة ”، والتي تسعى للتخفيف من معاناة أطفال القرى النائية والمهمشة خلال فصل الشتاء.

ووفقا لما أوردته مصادر محلية، فإن “القائد لم يسمح للجمعية بتنظيم النشاط الذي دأبت على القيام به كل سنة، والذي يشمل توزيع مساعدات عبارة عن ملابس و أحذية شتوية لصالح المتعلمين والمتعلمات”.

وأضافت ذات المصادر أن “قرار القائد خلف سيلا من الانتقادات و الإستهجان من طرف الفعاليات الجمعوية التي نظمت النشاط، وكذا في صفوف الآباء والتلاميذ و ساكنة المنطقة، الذين حضروا لتسلم المساعدات”.

وأكدت المصادر نفسها أن “هذه المبادرة التي تم منعها لأسباب غير معلومة، كان من المرتقب أن يستفيد منها حوالي 265 تلميذة و تلميذا يدرسون بالمجموعتين المدرسيتين 6 نونبر و أحمد شوقي التابعتين للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بتيزنيت”.

وأوضحت المصادر نفسها نقلا عن الجمعية المنظمة، أن الأخيرة   قامت بكافة الإجراءات القانونية المعمول بها في هذا الباب، حيث بعثت بمراسلة إخبارية للقائد حول نية الجمعية تنظيم المبادرة المذكورة، كما راسلت مديري المؤسستين المعنيتين، دون أن تتوصل بأي إشعار يقر منع إقامة المبادرة.

وتعليقا على هذا الموضوع، أكد رئيس جمعية أصدقاء تفراوت، رشيد اكوزول، أن “الجمعية ومنذ تأسيسها سنة 2008، نظمت  قرابة 100 نشاط بدائرة تفراوت والمناطق المجاورة بأدرار، و كانت السلطات المحلية دائما متعاونة إيجابا مع مبادراتها”.

و اعتبر ذات المتحدث “قرار قائد قيادة اداكوكمار دائرة أنزي، استثناء لا يمكن القياس عليه”، مطالبا بتدخل المسؤولين بالإقليم من أجل اتخاذ الإجراءات اللازمة ضد ما وصفه بـ “تعسف القائد ضد الساكنة والموظفين وممثلي المجتمع المدني”.

google-playkhamsatmostaqltradent