تارودانت بريس
أخبار ساخنة

"كاف": مباراة المغرب وغانا ستكشف عن الطموحات الحقيقية للمنتخبين في "الكان"

"كاف": مباراة المغرب وغانا ستكشف عن الطموحات الحقيقية للمنتخبين في "الكان"

 "كاف": مباراة المغرب وغانا ستكشف عن الطموحات الحقيقية للمنتخبين في "الكان"

خصص الموقع الرسمي للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم "كاف" حيزا مهما للمباراة المنتظرة التي ستجمع غدا المنتخب الوطني المغربي ونظيره الغاني لحساب المجموعة الثالثة من الدور الأول من كأس أمم إفريقيا، إذ ستجرى المباراة في ملعب أحمدو أهيدجو في العاصمة الكاميرونية ياوندي.

وأكد "كاف" أن المواجهة بين المغرب وغانا بمثابة نهائي مبكر نوعا ما، مبرزا أن "أسود الأطلس" يملك لاعبين بارزين، مثل أشرف حكيمي وسفيان بوفال.

وأضاف أعلى سلطة كروية إفريقية أن "غانا بقيادة توماس بارتي وأندريه أيو، يمكنها بسهولة تعقيد خطط المغاربة بل وحتى المضي قدمًا في مسيرة واعدة".

وواصل "كاف": "سيقود المدرب البوسني خاليلوزيتش المغرب في ظهوره الثامن عشر في كأس الأمم الإفريقية، سعيا للفوز باللقب الثاني بعد أن فعل ذلك قبل 46 عاما (1976)".

وشدد "كاف" على أن المباراة ستكشف المباراة شيئًا عن الطموحات الحقيقية للفريقين في كأس الأمم الإفريقية".

وأشار موقع الكونفدرالية الإفريقية إلى أن "أسود الأطلس" تبرز كمرشح مفضل، مضيفا: "لكن الانتباه إلى نجوم غانا السوداء، الذين يمكنهم تقديم أنفسهم على مستوى عالٍ بنفس القدر".

وواصل "كاف": بدورها، توصف غانا، البطل أربع مرات، بأنها واحدة من قوى كرة القدم المرشحة أيضًا لتحقيق الانتصار، على الرغم من فوزه بأربعة ألقاب، إلا أن الفريق الغاني هو الأكثر خسارة في النهائيات (5)".

وختم "كاف": "خسر فريق النجوم السوداء نهائيات 1968 و1970 و1992 و2010 و2015. وكان آخر اختيار غاني عظيم هو الأخوان أيو، والنجوم السابقون، مثل مايكل إيسيان، أسامواه جيان وأنتوني يبواه، لم يرفعوا كأس كأس الأمم الإفريقية المرغوبة ولكن أكبرهم عبيدي بيليه، فاز بآخر لقب للنجوم السوداء عام 1982".

google-playkhamsatmostaqltradent